سبب غريب وراء اختراع الأبواب الدوارة التي ترينها في المولات والفنادق!

سبب غريب وراء اختراع الأبواب الدوارة في المولات والفنادق

كثيرة هي الأغراض التي نحتك بها جميعنا بصفة يومية ولكن قلة من يعرف ما الفائدة منها او ما الغرض الذي كان تخدمه عندما صممت في بادئ الأمر.

فهل كنت تعلمين مثلًا لماذا تكون ابواب الحمامات العامة قصيرة؟ ام لماذا تكون نوافذ الطائرات مستديرة او سبب اختراع قميص النوم القصيرة؟ بالطبع لا! وهل تعلمين مثلًا سبب اختراع الأبواب الدوارة التي ترينها في المولات والفنادق؟ أكملي قراءة المقال.

إن تساءلت يومًا لماذا وجدت هذه الأبواب الدوارة المزعجة في الكثير من الأحيان، فجئناك اليوم بالسبب الغريب الذي دفع الى اختراعها. في أواخر العام 1800 قام فان كيل باختراع الباب الدوار لتلافي التزاحم مع رجال آخرين والتصادم على خلفية من له افضلية الدخول من الباب والخروج منه.

لكن السبب الأغرب والأهم الذي دفعه الى تصميم الباب الدوار فكان كرهه فتح الأبواب للنساء!! لذلك عمل على تصميم باب دوار يفتح نفسه. وتزامنًا مع بدء فان كيل بتصميم الأبواب الدوارة بدأت ناطحات السحاب تظهر بشكل سريع، مما دفع فان كيل الى العمل أكثر على تطوير هذه الأبواب بسبب خوف الكثيرين من الأماكن المقفلة والتزاحم وقت الذورة.

فائدة الأبواب الدوارة

وبعيدًا من هذه الأسباب، تسمح الأبواب الدوارة التي تصادفينها في المولات والفنادق بالسيطرة على حرارة المبنى في الداخل في الوقت الذي تسمح فيه الابواب العادية بدخول الهواء بسرعة الى الداخل والى ارتفاع الحرارة او انخفاضها بالتالي ومما يصعب الحفاظ على الفنادق او المباني باردة في الصيف ودافئة في الشتاء.

إقرأي أيضًا: لن تضعي المناديل الورقية قبل الجلوس على كرسي الحمام بعد الآن!