20 أمراً قمت به أثناء قيلولة طفلي!

20 طريقة لتجعلي من قيلولة طفلك وقتاً للإهتمام بنفسك

بعد أن كشفنا عن الوصفات الثلاث التي تحتاجها كل أم لتحسين مزاجها، ما رأيك اليوم في الإطلاع على كيفية الإستفادة من قيلولة طفلك للإهتمام بنفسك؟

في ما يلي، نقدّم 20 طريقة لتجعلي من قيلولة طفلك وقتاً للإسترخاء، الإهتمام بنفسك وبصحتك النفسية والعقلية أنا جربت هذه الأمور الـ 20 وأشاركك إياها:

20 طريقة للاستفادة من قيلولة طفلك والاهتمام بنفسك

  1. إستفيدي من هذا الوقت لتحصلي بدورك على قيلولك وتعوّضي عن الساعات التي سهرتها خلال الليل.

  2. احصلي على حمامٍ دافئ للتخلّص من الطاقة السلبي وتستعيدي نشاطك وحيويتك.

  3. إقرئي كتاب؛ فالقراءة أو المطالعة تلعب دوراً بالغ الأهمية في التأثير إيجاباً على صحتك النفسية.

  4. مارسي التأمل أو ما يُعرف أيضاً باليوجا الذي يُساعدك على التخلص من الإجهاد النفسي والتوتر.

  5. لا تتردّدي أيضاً في ممارسة التمارين الرياضية التي لا تقلّ فوائدها النفسية أهمية عن فوائدها للياقة البدنية.

  6. إتصلي بإحدى صديقاتك، تشاركي معها همومك، وتذكّري أبرز المواقف المضحكة التي حصلت معكما؛ فالضحك مفيد لك!

  7. إستفيدي من الوقت لتحضير وجبة العشاء؛ بهذه الطريقة، ستجعلين من وقت ما بعد الظهر فرصة للإسترخاء أو اللعب مع طفلك.

  8. طبّقي العلاجات التجميلية المنزلية من ماسكات وخلطات تدللين فيها نفسك وتشعرك بالنضارة والإنتعاش.

  9. تجنبي تصفح مواقع الإنترنت أو صفحات السوشيل ميديا كي تبتعدي عن أي مصادر قد تُضيف لك مشاعر التوتر والقلق.

  10. شاهدي إحدى البرامج أو المسلسلات التي تحبينها والتي من شأنها أن تزرع الإبتسامة على وجهك.

  11. قومي بطلاء أظافرك، واستخدمي نوع الطلاء الذي يجف بسرعة في حال كانت قيلولة طفلك قصيرة.

  12. إستمعي للموسيقى التي تساعد على تهدئة أعصابك ومنحك شعوراً جيداً.

  13. أكتبي ما تشعرين به ومزّقي الأوراق؛ بهذه الطريقة، أنت تفرغين طاقتك السلبية وتتخلصين من المشاعر التي تزعجك.

  14. إذا كنت تملكين شغفاً بالتسوق، فلا تتردّدي في شراء ما تحتاجينه اونلاين، ولكن احرصي على عدم تجاوز ميزانيتك!

  15. خطّطي لرحلتك المقبلة، حتى ولو نعيش في زمن كورونا، فمجرّد التفكير في ذلك سيمدّك بالإيجابية!

  16. تصفّحي صورك من الرحلات أو الجولات التي سافرت إليها مع زوجك، فذلك سيشعرك بحالٍ أفضل!

  17. حضّري مفاجأة رومانسية لزوجك؛ فالتخطيط لأمور مفاجئة يثير أيضاً حماسك ويعزّز المشاعر الإيجابية لديك.

  18. لأنّ الفوضى قد تزيد من الضغط النفسي، حاولي الإستفادة من قيلولة طفلك لترتيب البيت وتنظيمه ما يخفف عنك من مشاعر التوتر.

  19. إستمعي بالهدوء؛ مارسي تمارين التنفس وتخلّصي من أي مشاعر أو أفكار سلبية قد تراودك!

  20. إستمتعي بتجربة وصفات أو أطعمة جديدة؛ فانتظار النتيجة سيشعرك بالحماس وينعكس إيجاباً على صحتك النفسية!

والآن، إليك أفضل وجهات سبا سعودية للأمهات!



إختبار الشخصية

أي نوع من الشخصيات العاطفية أنت؟ اختبري!