هل من الطبيعي ألّا يحتاج طفلي إلى أخذ قيلولة؟

عدم حاجة الاطفال الى قيلولة امر طبيعي

عندما يبدو لكِ بأنّ طفلكِ بكامل طاقته ولا يحتاج إلى قيلولة، فالأرجح أنه يعاند ويقاوم فكرة النوم ليس إلا، ذلك أنّ معظم الأطفال وحتى سن الرابعة يحتاجون إلى أخذ قيلولة أقلّه مرّة في اليوم.

هل من الطبيعي أن ينام طفلك مفتوح العينين؟

وبعمر السنة تحديداً، يبدأ الأطفال بتعلّم النطق واللغة وتتطوّر لديهم قدرات معرفية وجسدية تحفّزهم على المثابرة دائماً وعدم الرّغبة بالاسترخاء والتباطؤ. ولكن، هذا لا يعني بأنهم لا يحتاجون إلى الراحة لاستكمال نموهم.

وما بين العامين الأول والثاني، ينتقل الأطفال إلى مرحلة القيلولة الواحدة في اليوم. وإن كان طفلكِ يأبى النوم لساعاتٍ إضافيةٍ في الصباح، فكّري بإرجاء قيلولته قليلاً حتى يتداخل توقيت قيلولته الثانية بموعد نومه المسائي. ومع الوقت، بادري إلى إلغاء القيلولة المتأخرة.

والجدير ذكره أنّ كل طفل يختلف عن الآخر، ومن المحتمل أنّ طفلك يحظى بنومٍ عميقٍ وكافٍ ليلاً، حتى أنّ جسمه بات متأقلماً مع هذا الواقع.

انماط نوم الاطفال حديثي الولادة

وإن نام طفلكِ مدة 13 ساعة متواصلة خلال الليل، كوني على ثقة أنه أخذ كفايته من الراحة ولا حاجة له لأخذ قيلولة خلال ساعات اليوم. وطالما أنّ طفلك مرحٌ ويحبّ اللعب ولا يعاني من تقلّبٍ في المزاج ولا يغفو كلّما سنحت له الفرصة ويستيقظ بمفرده، فلا تقلقي أبداً وتأكّدي من أنّ مواعيد نومه صحية وتلائمه بشكلٍ جيد.



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟