أب يطالب بمليون دولار كتعويض من معلمة آذت طفلته... فماذا فعلت؟

أب يطالب بمليون دولار كتعويض من معلمة آذت طفلته

بعد أنّ قصت شعر ابنته، رفع " جيمي هوفماير"، أب أمريكي، دعوى قضائية ضد معلمة بمدرسة في ولاية ميشيغان، وطلب تعويضاً بقيمة مليون دولار.

وفي تفاصيل الحادثة، قال والد الطفلة "جورني" البالغة من العمر 7 سنوات إن ابنته عادت من المدرسة بشعرٍ مقصوص الى حدّ التشويه، بعد أن قصته لها معلمتها.

ورغم أنّ المعلمة زعمت بأنها كانت تسوي شعر "جورني"، أكد جيمي أن ابنته عادت من مدرستها بخصل مقصوصة من الجانب، وقد أخبرته ابنتها أن زميلتها قصت لها شعرها بينما كانتا في الحافلة المدرسية.

وبعدما قدم الأب شكوى لمديرة المدرسة التي لم تتعاون معه، عادت ابنته بعد يومين بشعرٍ مشوه بالكامل، وهذه المرة من قبل معلمتها.

إقرأي أيضًا: امرأة تبلغ من العمر 24 عامًا لديها 22 طفلاً وترغب في إنجاب المزيد

وبعد تكرار الحادثة نفسها، أشار والد الطفلة إلى أن هدف المعلمة "عنصري" لأن طفلته ذات بشرة "قمحية" لأبوين مختلطي العرق. مما سبب لطفلته ضررًا نفسيًا، وجعلها تشعر بالإهانة من معلميها وزملائها في المدرسة، كما أنها حزنت جدًا على شعرها وكرهت من بعدها الذهاب إلى المدرسة. إقرأي أيضًا:طرق علاج خوف الاطفال من المدرسة