متى يبدا مفعول حبوب الزنك وما هي فوائدها؟

متى يبدا مفعول حبوب الزنك وما هي فوائدها

المواضيع

  • فوائد حبوب الزنك
  • متى يبدا مفعول حبوب الزنك

  • الآثار الجانبية لحبوب الزنك
  • أهم مصادر الزنك

إن كنت تتساءلين متى يبدا مفعول حبوب الزنك فتعرفي مع عائلتي في هذا المقال على هذا الموضوع وعلى أهم فوائد هذه الحبوب والآثار الجانبية التي تحملها.

يعتبر الزنك من أهم المعادن الأساسية التي يحتاجها جسم الإنسان، فهو يساهم في نمو الأنسجة وتنظيمها وتركبيها ويحمل العديد من الفوائد على الصحة. ومن هنا اخترنا أن نعرفك على أهم هذه الفوائد وعلى الفترة التي يبدأ مفعول حبوب الزنك بها بالظهور.

فوائد حبوب الزنك

كثيرة هي الفوائد التي تقدمها حبوب الزنك ومن أهمها:

  • تعزيز المناعة: أثبتت العديد من الدراسات أن الزنك هو من أهم المعادن التي تعمل على تحسين عمل الجهاز المناعي وتعزيزه. فهو يساعد في مكافحة الإلتهابات، علاج حالات نزلات البرد، التقليل من الإلتهابات والحماية من الأمراض المزمنة مثل أمراض القلب، السرطان والسكري.
  • السيطرة على نسبة السكر في الدم: يشتهر الزنك بقدرته على التحكم في نسبة السكر في الدم وإفراز هرمون الأنسولين المسؤول عن نقل السكر من مجرى الدم الى الأنسجة. فالزنك يساعد في الحفاظ على استقرار مستويات السكر في الدم وتحسين حساسية الجسم للأنسولين.
  • محاربة حب الشباب: غالباً ما يتم إستخدام مكملات الزنك لتعزيز صحة الجلد وعلاج الأمراض الجلدية الشائعة مثل مشكلة حب الشباب.
  • تحسين صحة القلب: أثبت عدد كبير من الأطباء أن تناول الزنك يُبعد خطر الإصابة بأمراض القلب ويساعد في خفض مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول.
  • إبطاء التكنس البقعي: يُعتبر التكنس البقعي مرض شائع يُصيب العين وهو أحد الأسباب الاساسية لفقدان البصر. فتجدر الإشارة أن غالباً ما يتم إستخدام مكملات الزنك لإبطاء تقدم مضمور التكنس البقعي المرتبط بالعمر والمساعدة في الحماية من فقدان البصر.
  • علاج الإسهال: يمكن لحبوب الزنك ان تساعد في التقليل من أعراض الإسهال عند الأطفال الذين يعانون من انخفاض مستويات الزنك بسبب سوء التغذية.

متى يبدا مفعول حبوب الزنك

كما ذكرنا لك أن للزنك فوائد متنوعة عدة، ومن هذا المنطلق يجب أن تعلمي أن يختلف بدأ مفعول حبوب الزنك حسب الحالة التي يتم تناولها لأجله. ففي حال كنت تتناولين الزنك لأسباب صحية، قد يبدأ ظهور مفعول هذه الحبوب في مدة أقصاها شهر وهذا في الحالات الصحية قليلة الخطورة. أما في حالات اخرى، قد يتطلب الأمر شهرين أو أكثر خاصةً إن كانت المشكلة هي التكنس البقعي. أما بالنسبة للمشاكل الجلدية ومشاكل البشرة، من المُحتمل أن يبدأ المفعول بالظهور في الأسبوع 12 أو بعده.

الآثار الجانبية لحبوب الزنك

قد تسبب مكملات وحبوب الزنك بعض الآثار الجانبية في حال لم يتم تناولها بالجرعة والطريقة الصحيحة، ومن بين هذه الآثار إليك:

أهم مصادر الزنك

يمكنك أيضاً إضافة الأطعمة الغنية بالزنك الى نظامك الغذائي الصحي، ومن بين أهم مصادر الزنك إليك:

  • الدواجن واللحوم.
  • البقوليات.
  • المأكولات البحرية.
  • المحار.
  • المكسرات.
  • البيض.

واخيراً، يجب عليك مراجعة الطبيب قبل البدء بتناول حبوب الزنك كي يصف لك الجرعة المناسبة ومدة تناولها، ولكن هل تعرفين ما العلاقة بين الزنك وحاستي الشم والتذوق؟



إختبار الشخصية

أي نوع من الشخصيات العاطفية أنت؟ اختبري!