كيس الماء على المبيض هل يمنع الحمل؟

كيس الماء على المبيض هل يمنع الحمل

هل كيس الماء على المبيض هل يمنع الحمل؟ من أكثر الأسئلة شيوعًا التي تطرحها المرأة التي ترغب في الحمل ويجيب موقع عائلتي بمعلومات طبية لا جدل فيها.

ينتج المبيضان لدى كل امرأة البويضات بالإضافة إلى هرموني الأستروجين والبروجسترون. وفي بعض الأحيان، يتطور كيس مملوء بسائل يسمى كيسًا على أحد المبيضين، فيسأل معظمنا كيس الماء على المبيض هل يمنع الحمل؟

في الحقيقة، تصاب العديد من النساء بكيس واحد على الأقل خلال حياتهن، ويشهدن أنّ الحمل بعد عملية ازالة كيس المبيض مضمون. وفي معظم الحالات، تكون الأكياس غير مؤلمة ولا تسبب أي عارض.

تابعي قراءة ما يلي لتحصلي على الإجابة الطبية الدقيقة حول ما إذا كان وجود كيس الماء على المبيض يمنع الحمل أم لا.

كيس الماء على المبيض والحمل

في الواقع، تتطوّر أكياس الماء على سطح المبيض وقد تمتلئ بمادة مائية أو مخاطية من دون أي عوارض تُذكر. لذا، لا يهتم الأطباء عادة لهذا النوع من الأكياس لأنّها تظهر وتختفي في كل دورة من دون أن تؤذي المبيضين، كما وأنها لا تؤثر بتاتًا على إمكانية الحمل بسرعة.

ولكن هناك أنواع أخرى للأكياس التي تنمو على المبيض والتي لها تأثير على المبيضين وبالتالي على الحمل وينتج عنها عوارض مختلفة، أذكر لك واحدة فيما يلي.

متلازمة تكيس المبايض تمنع الخصوبة

في الواقع، رغم أنّه هناك نسبة من النساء اللواتي يحملن بالرغم من معاناتهنّ من متلازمة تكيس المبايض، إلّا أنّ هذه المشكلة الشائعة بين النساء لها تأثير كبير على عمل المبايض وبالتالي قد تمنع التبويض وتمنع الحمل.

يمكنك اكتشاف إصابتك بمتلازمة تكيس المبايض في حال لاحظت هذه العوارض:

  • عدم انتظام الدورة الشهرية أو انقطاعها
  • زيادة في الوزن
  • ظهور حب الشباب
  • نمو الشعر في الوجه
  • تقلب في المزاج
  • صعوبة في الحمل

وجود كيس على المبيض أثناء الحمل

معظم تكيسات المبيض حميدة وتختفي بشكل طبيعي من تلقاء نفسها من دون علاج. ولكن بعض المضاعفات قد تطرأ بسببها كالتواء المبيض، نمو كتلة سرطانية وغيرها من العوارض المؤلمة.

ولكن ماذا عن وجود كيس على المبيض أثناء الحمل؟ في الحقيقة، خلال الحمل تعمل الهرمونات على تغذية الطفل ودعم بطانة الرحم، ولكن أحيانًا يمتلئ كيس على المبيض خلال احمل ويسمى بكيس الجسم الأصفر.

من المحتمل أن يختفي الكيس من دون أي تدخل طبي مع بداية الثلث الثاني من الحمل، ورغم أن بعضها لا يختفي ويسبب آلامًا في الحوض إلا أنها لا تؤذي الحمل.

أمّا المشاكل التي قد تسببها هذه الأكياس خلال الحمل فهي عندما تستمر في النمو الى حدّ التمزّق مما يسبب مشاكل أثناء الولادة.

والجدير ذكره أيضًا، أن متلازمة تكيس المبايض تجعلك أكثر عرضة للإصابة بسكري الحمل، ارتفاع ضغط الدم المفاجئ، الإجهاض أو الولادة المبكرة.

وأخيرًا، تسأل بعض النساءكيس على المبيض هل ممكن يكون حمل؟ إقرأي المزيد من التفسيرات الطبية المطمئنة!



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟