نظر الطفل الرضيع ... تطور تصاعدي بحسب العمر

نظر الطفل الرضيع

إذا كنت تبحثين عن كيف يتطوّر نظر الطفل الرضيع، تابعي قراءة ما يقدّمه لك موقع عائلتي من معلومات مفصلة حول نمو النظر لدى الرضيع بحسب العمر.

يعلم معظم الأهل أن نظر الطفل الرضيع لا يكون مثاليًا في البداية، بل يتطوّر. ولكن بصفتك أم جديدة، فقد لا تعرفين بالضبط ما يمكن توقعه من حيث متى تتحسن رؤية طفلك ومتى يجب عليك فحص بصره.

في هذه المقالة، نلقي نظرة على ما تحتاجين إلى معرفته، بما في ذلك الجدول الزمني لكيفية تطور رؤية طفلك وتغيرها في أول عام من عمره.

تطور نظر الرضيع من الولادة حتى 3 أشهر

بينما لا يولد طفلك برؤية مثالية، تبدأ الأمور في التحسن فيما يتعلق بما يمكنه رؤيته ومعالجته في غضون أشهر بعد الولادة. يعاني المولود الجديد من ضعف في البصر نسبيًا وقصر نظر شديد. النطاق المثالي بالنسبة له ليرى رضيعك وجهك منذ الولادة هو ما بين 8 و10 سنتم.

توقعي أن يكون طفلك في الأشهر الأولى، قادرًا على رؤية الأشكال الكبيرة مثل الوجوه والتمييز في الغالب بين الأسود والأبيض، مع بعض الألوان الزاهية أيضًا.

تطور نظر الرضيع من 4 إلى 6 أشهر

خلال هذه المرحلة، يبدأ إدراك الأشياء بالنظر في التحسن، جنبًا إلى جنب مع المهارات الحركية الأخرى. السمة المميزة الرئيسية هي أنه في حوالي 5 أشهر، سيتمكن طفلك من الرؤية بالألوان الكاملة.

خلال هذا الوقت، سيتمكّن طفلك من الوصول إلى الألعاب المعلقة. لذا، ابقي طفلك الرضيع منشغلًا بألعابه في هذه الفترة من عمره، مما يساعد في تطوير المهارات. في هذا العمر يبدأ الرضيع بالتواصل البصري.

بين سن 4 و6 أشهر، سيستخدم طفلك بصره للتفاعل بشكل أكبر مع العالم. يمكن أن يشمل ذلك اكتشاف نفسه في المرآة. كما سيتحكم في رقبته بشكل أفضل، مما يمنحه حرية إدارة رأسه للنظر إلى الأشياء.

تطور نظر الرضيع من 7 إلى 9 أشهر

في هذه المرحلة، قد ينتقل طفلك الصغير من مجرد التحديق في المرآة بفضول إلى لمسها بالفعل. وبالمثل، قد تصبح الألعاب الممتعة مثل لعبة بيكابو الدعامة الأساسية في منزلك.

سيكون إدراك العمق والتنسيق بين اليد والعين من الإنجازات الرئيسية لطفلك خلال هذا الوقت. فيتمكن طفلك من البدء بالزحف وبعدها الحبو. يمكنك أيضًا قراءة مقالات حول مراحل نمو الطفل من الشهر السابع وحتى السنة الاولى.

تطور نظر الرضيع من 10 إلى 12 شهرًا

في هذا العمر يشارك طفلك بشكل كامل في نشاطات العالم من حوله، بفضل رؤيته وقدرته على الحركة المحسّنة.

في عمر 10 أشهر، عادةً ما يظهر طفلك مهارات استيعاب جيدة، باستخدام الإبهام والسبابة لحمل الأشياء. خلال هذه المرحلة، يستطيع طفلك أيضًا مشاهدة الأشياء السريعة الحركة.

وأخيرًا، هناك أسس لتتأكّدي من سلامة نظر طفلك الرضيع. استشيري طبيبه الخاص في حال ملاحظة أي مشكلة في عيون طفلك.



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟