طفلي يطلب الرضاعة باستمرار، فما العمل؟

طفلي يطلب الرضاعة باستمرار

طفلي يطلب الرضاعة باستمرار وأسال ما العمل؟ الإجابة المفصلة والمطمئنة في هذه المقالة على موقع عائلتي مع بعض النصائح لمساعدة طفلك على الشبع من الرضاعة الطبيعية.

في الأيام القليلة الأولى بعد الولادة، من الشائع جدًا أن يتغذى الأطفال بشكل لا يصدق، على الأرجح حوالي 12 مرة أو أكثر خلال 24 ساعة. من المعروف أنّ الأطفال يولدون لشرب كميات صغيرة جدًا بشكل متكرر في أول يوم أو يومين، ولكن من المهم أن تتعرفي الى علامات عدم شبع الطفل من الرضاعة الطبيعية.

وفي الحقيقة، يختلف نمط الرضاعة الطبيعية لكل أم وطفل وهذا أمر طبيعي جدًا. يعود الأمر إلى مستويات الدهون في حليبك والتي تتغير على مدار اليوم، وكمية الحليب التي يمكن أن يحتفظ بها ثديك في كل رضعة، بالإضافة إلى ما يشعر به طفلك. وإذا كنت تسألين لماذا يطلب طفلي الرضاعة باستمرار، تابعي القراءة.

يجد الأطفال الراحة بالرضاعة الطبيعية

يجد معظم الأطفال الرضاعة الطبيعية مريحة للغاية. كما إنّ العناق يريحنا وقت الضيق، كذلك الرضاعة الطبيعية المتكررة تفعل الشيء نفسه لتهدئة أطفالنا.

المهم ألا تقارني نفسك بنمط تغذية أم وطفل آخر، سيكون على الأرجح مختلفًا تمامًا عنك، ولكن من المهم أن تعتمدي طريقة الرضاعة الطبيعية الصحيحة. وفي الحقيقة، إن محاولة "إجبار" طفلك على اتباع روتين صارم غالبًا ما يفشل!

بالنسبة لمعظم الأطفال، لا يجدي الروتين الصارم نفعًا! حاولي أن تسيري مع التيار، واستمعي إلى إشارات طفلك عندما يرغب في إطعامه.

التغذية العنقودية مرحلة من مراحل نمو طفلك

تشير معظم الأمهات إلى أن أطفالهن يرضعن بشكل متكرر وتحديدًا خلال ساعات المساء، وغالبًا ما بين الساعة 6 و10 مساءً. كما قد يرغب الطفل في حمله باستمرار وإرضاعه طوال الوقت، ويبكي عند وضعه في مهده. لا تقلقي! إنّها الرضاعة العنقودية، أي عندما يطلب رضيعك الاكل باستمرار.

يعتقد الباحثون أنها مرحلة نمو ضرورية، يمر بها جميع الأطفال بشكل طبيعي. هناك عدد كبير من التطورات التي تجري في دماغ الطفل في السنة الأولى. ويمكن أن يصاب الأطفال بالارتباك أو عدم التنظيم في الأشهر القليلة الأولى على وجه الخصوص.

حجم الثديين وكمية الحليب

هل تعلمين أنّ حجم الثدي الايمن يختلف عن الايسر؟ في الواقع، تختلف كمية الحليب الذي يسحبها الطفل في كلّ مرة بحسب حجم الثديين. ففي الواقع، عندما يفرغ الثدي يعود وينتج الحليب بالكمية التي تتسع فيه، ليعود الطفل ويسحبه. إذًا إنّ حجم صدرك يؤثر على فترات الرضاعة وعدد المرات. إذ قد لا يكفي الحليب المخزن لإكمال رضعة واحدة.

حجم معدة الطفل وقدرته على سحب الحليب

مع نمو طفلك، تزداد حاجته الى الرضاعة، فمعدة طفلك الصغيرة التي كانت تتسع للقليل من الحليب في كل رضعة، بعد شهر ستلاحظين أنّه سيحتاج إلى كمية أكبر وبالتالي الى مرات أكثر. تدريجيًا، تزداد الحاجة وينقص الوقت بين الفترة والثانية.

حيل تساعدين فيها رضيعك على الشبع

  • تأكدي من أن فم طفلك محكم حول حلمة ثدييك وبالتالي يرضع بشكل صحيح. يمكن استشارة أخصائي في ذلك
  • بدّلي بين الثديين في الرضعة الواحدة لتتأكدي من طفلك يأخذ الكمية الكافية من الحليب
  • ركّزي مع طفلك أثناء الرضاعة وساعديه على اكمال فترة الرضاعة وامنعيه من أن يغفو
  • لا تخلطي بين الرضاعة الطبيعية والصناعية قبل الشهر الرابع
  • أكثري من شرب السوائل وأكل المكسرات والأطعمة التي تنتج الحليب في ثدييك

وأخيرًا، تعرفي الى الفرق بين الرضاعة الطبيعية والرضاعة الصناعية لتتمكني من اتخاذ القرار الصحيح.



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!