علاج طبيعي لتنظيم الهرمونات والنوم يتصدر اللائحة!

علاج طبيعي لتنظيم الهرمونات

تحصلين من خلال هذه المقالة على موقع عائلتي علاج طبيعي لتنظيم الهرمونات، تابعي القراءة واحصلي على العلاج الذي يناسبك على أن تستشيري طبيبك.

للهرمونات تأثيرات عميقة على صحتك العقلية والجسدية والعاطفية، وأي خلل فيها يتطلب علاج طبيعي لتنظيم الهرمونات أو استشارة الطبيب. تلعب المواد الكيميائية التي تفرزها الهرمونات دورًا رئيسيًا في التحكم في شهيتك ووزنك ومزاجك، من بين أشياء أخرى، خاصةهرمون الحمل عندما يتضاعف.

والجدير ذكره، أنّ الاختلالات الهرمونية أصبحت شائعة بشكل متزايد مع نمط الحياة الحديث. بالإضافة إلى ذلك، تنخفض بعض الهرمونات مع تقدم العمر، ويعاني بعض الأشخاص من انخفاض كبير أكثر من غيرهم.

تابعي قراءة هذه المقالة واحصلي على علاج طبيعي لتنظيم الهرمونات.

علاج طبيعي لتنظيم الهرمونات

لحسن الحظ، قد يساعد اتباع نظام غذائي مغذي وأنماط الحياة الصحية الأخرى في تحسين صحتك الهرمونية ويسمح لك بالشعور بأداء أفضل. فيما يلي الطرق الطبيعية لموازنة الهرمونات:

1. احصلي على قسط من النوم الجيّد

بغض النظر عن مدى تغذية نظامك الغذائي ومقدار التمارين التي تمارسها، ستعاني صحتك إذا لم تحصي على قسط كافٍ من النوم. وفي الحقيقة، تم ربط قلة النوم بالاختلالات في العديد من الهرمونات، بما في ذلك الأنسولين والكورتيزول واللبتين والجريلين وهرمون النمو. وللحفاظ على التوازن الهرموني الأمثل، احصلي على ما لا يقل عن سبع ساعات من النوم العالي الجودة كل ليلة، وابحثي عن افضل طرق تساعد على النوم!

2. تناولي ما يكفي من البروتين في كل وجبة

كم يحتاج الجسم من البروتين؟ في الحقيقة، يوفر البروتين الغذائي الأحماض الأمينية الأساسية التي لا يستطيع جسمك صنعها بمفرده ويجب تناولها يوميًا للحفاظ على صحة العضلات والعظام والجلد. بالإضافة إلى ذلك، يؤثر البروتين على إفراز الهرمونات التي تتحكم في الشهية وتناول الطعام. وفي الواقع، تناول البروتين يقلل من مستويات هرمون الجوع ويحفز إنتاج الهرمونات التي تساعدك على الشعور بالشبع.

3. مارسي التمارين الرياضية بانتظام

يمكن أن يؤثر النشاط البدني بشدة على الصحة الهرمونية. من الفوائد الرئيسية للتمرين أنه قادر على خفض مستويات الأنسولين. فالأنسولين هرمون له عدة وظائف، إذ يسمح للخلايا بامتصاص السكر والأحماض الأمينية من مجرى الدم، والتي تستخدم بعد ذلك للطاقة والحفاظ على العضلات. ومع ذلك، فإن القليل من الأنسولين يقطع شوطًا طويلاً.

4. تجنبي السكر والكربوهيدرات المكررة

تم ربط السكر والكربوهيدرات المكررة بعدد من المشاكل الصحية. في الواقع، قد يكون تجنب هذه الأطعمة أو التقليل منها مفيدًا في تحسين وظيفة الهرمونات وتجنب السمنة ومرض السكري والأمراض الأخرى. إذ أظهرت الدراسات باستمرار أن الفركتوز يمكن أن يزيد من مستويات الأنسولين ويعزز مقاومته. إذًا تجنبي الكربوهيدرات التي تزيد الوزن.

5. تعلمي كيفية إدارة التوتر

يمكن أن يفسد التوتر هرموناتك. في الواقع، هناك نوعان من الهرمونات الرئيسية التي تتأثر بالتوتر: الكورتيزول والأدرينالين، والذي يسمى أيضًا بالإبينفرين.

لسوء الحظ، يتسبب الإجهاد المزمن في بقاء مستويات الكورتيزول مرتفعة، مما قد يؤدي إلى زيادة تناول السعرات الحرارية والسمنة، بما في ذلك زيادة دهون البطن.

6. اشربي الشاي الأخضر

يعدّ الشاي الأخضر واحد من أكثر المشروبات الصحية. وبالإضافة إلى الكافيين المعزز لعملية التمثيل الغذائي، فإنه يحتوي على مضادات الأكسدة والتي لها العديد من الفوائد الصحية. تعرفي أيضًا الى فوائد الشاي الاخضر على الريق.

تشير الأبحاث إلى أن تناول الشاي الأخضر قد يزيد من حساسية الأنسولين ويقلل من مستويات الأنسولين لدى الأشخاص الأصحاء وأولئك الذين يعانون من حالات مقاومة الأنسولين مثل السمنة ومرض السكري

7. تناولي البيض في أي وقت

يعتبر البيض من أكثر الأطعمة المغذية. إذ ثبت أنها تؤثر بشكل مفيد على الهرمونات التي تنظم تناول الطعام، بما في ذلك خفض مستويات الأنسولين والجريلين.

ويبدو أن هذه الآثار الإيجابية على الهرمونات تحدث عندما يأكل الناس صفار البيض وبياض البيض معًا. وينصح بتناول البيض في أي وقت وليس فقط عند الفطور.

وأخيرًا، تعرفي الىعوارض تغير الهرمونات عند النساء واسبابه.



إختبار الشخصية

أي نوع من الشخصيات العاطفية أنت؟ اختبري!