أم تروي عن طريقة فطام طفلها بدون ألم أو وجع

طريقة فطام الطفل بدون ألم أو وجع

عندما يحين موعد فطام الطفل، تبحث الأم عن أفضل طريقة للتوقف عن الرضاعة الطبيعية بدون ألم أو وجع أو أي انعكاسات سلبية عليها أو على طفلها.

وهذا تحديداً ما نجحت في القيام به آية، الأم السعودية لطفلةٍ تبلغ من العمر 14 أشهر، والتي اختارت أن تروي لنا تجربتها وتشاركنا الخطوات التي اتبعتها في فطام صغيرتها.

آية تروي كيف فطمت طفلتها بدون ألم...

"يُمكنني القول أنّ أفضل طريقة لفطام الطفل هي التباعد التدريجي بين جلسات الرضاعة وتقليل الوقت الذي يُمضيه الطفل على ثدي أمّه... هذا ما تعلّمته شخصياً من تجربتي مع ابنتي ديم التي اضطررت إلى فطامها بعمر السنة، بعدما اكتشفت أنّي أنتظر مولودي الثاني".

وكشفت آية عن الخطوات التي اعتمدتها لفطام طفلها، بالقول: "أمّا بالنسبة للخطوات التي اتبعتها بعدما اتخذت قرار فطام طفلتي عن الرضاعة الطبيعية، فيُمكنني اختصارها في 5 نقاط، وهي:"

  • تقليل عدد جلسات الرضاعة الطبيعية؛ فبدلاً من إرضاع طفلتي حسب الطلب، بدأت بتشتيت انتباهها عبر إدخال بعض المأكولات الصلبة إلى نظامها الغذائي.
  • تقليل الوقت الذي يُمضيه الطفل في الرضاعة الطبيعية وبشكلٍ تدريجي؛ فبدلاً من إرضاعها لمدّة 10 دقائق، بدأت في إرضاعها لمدّة 5 دقائق مع الإستعانة أيضاً بوجبةٍ من الأطعمة الصلبة.
  • إرضاع الطفل بثديٍ واحدٍ فقط لكل جلسة رضاعة والإلتزام بروتين غذائي ثابت لتقليل عدد جلسات الرضاعة الطبيعية.
  • الضغط باليد أو استخدام مضخة الثدي اليدوية عند الشعور باحتقانه. جاولي ألا تفرغي ثدييك من الحليب إذ قد يؤدي ذلك إلى زيادة الطلب وإنتاج المزيد من الحليب.
  • تشتيت انتباه الطفل بالألعاب أو الأنشطة الممتعة التي تثير اهتمامه.

والآن، ما رأيك في الإطلاع على أفضل الأطعمة لفطام الطفل؟



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟