سلّطي الضوء على التهاب المريء!

ألم عند البلع

هو الالتهاب الذي يسبّب الضرر لأنسجة المريء، الأنبوب العضلي، الذي من شأنه أن يوفر الطعام من فمك إلى معدتك. غالبا ما يسبب التهاب المريء ألماً وصعوبة في البلع وألماً في الصدر. ويحصل هذا الالتهاب بسبب رجوع أحماض المعدة إلى المريء، العدوى، والحساسية تجاه الأدوية المتناولة عن طريق الفم.

ما هي أعراض التهاب المريء؟

* صعوبة في البلع

* ألم عند البلع

* ألم في الصدر، تحديداً بعد عظمة الصدر، ويحصل ذلك أثناء الأكل

* حرقة

* غثيان

* قيء

* آلام في البطن

* فقدان الشهية لتناول الطعام

* سعال

التسمّم في كلّ مكان فاحذريه

كيف يتمّ علاج التهاب المريء؟

يرتكز العلاج على سبب الالتهاب:

* أدوية تمنع إنتاج الحمض المعدي الذي يسبب الحرقة.

* مضادات حيوية ومضادات الفطريات ومضادات الفيروسات لمعالجة سبب الالتهاب أدوية لعلاج الألم.

* إن أظهرت التحاليل حساسية تجاه نوع من الأطعمة فقد يطلب منك طبيبك الامتناع عن تناوله.

* تغذية عبر الوريد للسماح للمريء بالاستراحة والشفاء ولتجنّب التجفاف.

* الجراحة لإزالة أي جزء متضرر من المريء.

التهاب الزائدة الدودية... أعراض وتحذيرات!

ما الذي بإمكانك القيام به للتعايش مع المرض؟

* تجنّبي المواد المسببة للحساسية الغذائية: اقرأي الملصقات الغذائية بعناية لتجنّب الأغذية التي تسبب لك الحساسية. واحرصي على السؤال عن مكونات الطبق عند تناول الطعام في الخارج.

* تجنّبي الأطعمة التي قد تزيد من المشكلة: تجنّبي الأطعمة التي ترتبط بتفاقم الأعراض ويمكن أن تشمل الكافيين، الحمضيات، الطماطم، والأطعمة الغنية بالتوابل.

* تناولي الأدوية مع الكثير من الماء ولا تستلقي قبل مرور 30 دقيقة على تناولها

* اخسري الوزن الزائد.

* امتنعي عن التدخين إن كنت مدخّنة.



إختبار الشخصية

أي نوع من الشخصيات العاطفية أنت؟ اختبري!