تأسيس عقلية الطفل ترتكز على 7 خطوات تعليمية

تأسيس عقلية الطفل ترتكز على 7 خطوات تعليمية

هل تبحثين عن كيفية تأسيس عقلية الطفل؟ تابعي قراءة هذه المقالة على موقع عائلتي واحصلي على 7 خطوات تعليمية أساسية لمساعدة طفلك على النمو بشكل أفضل.

هل تعلمين أن الذكاء ليس ثابتًا؟ ربما نشأت على الاعتقاد بأن بعض الأشخاص كانوا جيدين فقط في تحدي الكتابة، والبعض الآخر لم يكن لديهم القدرة الطبيعية على تعلم كيفية القراءة حل مشاكل الرياضيات والعلوم المعقدة للغاية. ولكن، قد تندهشين عندما تكتشفي أن التعليم وأبحاث الدماغ في العقود الأخيرة قد أظهرت خلاف ذلك. وفي حين وجد الباحثون أن الأطفال والبالغين يمكن أن يتطوروا ويتدربوا على الذكاء مدى الحياة، أعدد لك فيما يلي 7 خطوات تعليمية أساسية لتأسيس عقلية الطفل.

تأسيس عقلية الطفل بالخطوات

أحد العوامل المهمة للقدرة على تأسيس عقلية الطفل وتطوير هذا الذكاء هو الثقة بأن الذكاء هو نتيجة العمل الجاد والدراسة. في الحقيقة، يعتقد الباحثون الآن أن القدرة على تعلم المواد الصعبة تأتي من الاعتقاد بأن طفلك يستطيع. إليك 7 خطوات مهمة لتأسيس عقلية الطفل:

  1. علمي طفلك أنه من الجيد أن يكون مخطئًا: إن تعليم طفلك أنه لا بأس في ارتكاب الأخطاء سيحرره لتجربة تحدٍ جديد. وفي عملية بذل هذا الجهد، سوف يتعلم ما الذي ينجح وما الذي لا ينجح.

  2. علمي طفلك تجربة أفكار وأساليب جديدة لحل المشاكل: تتطلب المشاكل والمهام المختلفة استراتيجيات وأساليب مختلفة ليتم إكمالها. إذا كان طفلك يعاني من مشكلة ما، فاسأليه عما إذا كانت هناك طريقة أخرى قد تعمل على حل المشكلة. على الرغم من أنك ستميلين إلى حل المشكلة نيابةً عنه، فلا تفعلي ذلك!

  3. علمي طفلك الاستمرار في محاولة حل مشكلة صعبة: تتطلب بعض المشاكل عدة خطوات حتى تكتمل. فبدلاً من إخبار طفلك بالاستسلام على الفور واستشارة المعلم عما يجب فعله عندما يراه، اجعلي طفلك يبدأ للتو في محاولة شق طريقه، عندها سيدرك طفلك أنه بحاجة للتعامل مع المشكلة بشكل مختلف. ومن هنا، أنصحك بأنتتعرفي الى علامات ذكاء الطفل بعمر ثلاث سنوات وكيفية تنميته!

  4. علّمي طفلك أنّ يقول "الأخطاء تساعد دماغي على النمو": في الحقيقة، من المهم لأن يتم تشجيع المعلمين أيضًا على تذكير الطلاب بأن الأخطاء تساعد على نمو عقولهم. علّمي طفلك أنه عندما يجد شخص ما إجابة بسهولة، يكون قد أظهر المعرفة التي يمتلكها بالفعل من دون تعلم أي شيء جديد. ولكن عندما يرتكب شخص ما خطأ، يضطر إلى معرفة السبب ثم تعلم شيء جديد في هذه العملية.

  5. علمي طفلك الانتباه إلى مناهجه في حل المشاكل: أي النظر في الطريقة التي اختارها لحل المشكلة بنفسه. ولهذا الغرض، اسأليه: "هل رسمت صورة لاكتساب فهم أفضل لما تحاول حله؟ هل بحثت عن الأسئلة المحددة التي تم طرحها عليك من خلال الواجب؟

  6. علمي طفلك التحدث عن الأخطاء: هذا لا يتعلق بتعليمه على التواضع، بل مساعدته على الشعور بالراحة في مناقشة ما لم ينجح به، حتى يتعلم كيف يناقش طرق حل المشاكل واستكمال العمل. يمكن أن يساعده ذلك في تعلم كيفية تحديد الأشياء التي جربها بالفعل ولم تنجح، حتى يتمكن من المحاولة مرة أخرى والعثور على ما ينجح. سيساعد هذا أيضًا في تطوير مهارات جيدة للعمل مع أشخاص آخرين، وهي مهارة تكتسب قيمة في مكان العمل لاحقًا.

  7. تذكري أن عقلية النمو لن تكون دائمًا بنسبة 100٪: قد تكون عقلية النمو طريقة عامة للنظر في تعلم المواد الصعبة وحل المشاكل، ولكن من غير الواقعي أن تمارسي هذه التقنيات في كل حين، وقد تفشلين أحيانًا في مواكبة نمو دماغ طفلك بشكل دقيق. لا يوجد أحد مثالي طوال الوقت.

وأخيرًا، هناك ملامح الطفل الذكي التي كل أم تريد معرفة تفاصيلها، فاكتشفيها على موقعنا!



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!