وضعية الملعقة: 3 اسباب لاعتمادها مع شريكك

وضعية الملعقة

إذا كنت تسألين عن فوائد وضعية الملعقة، تابعي قراءة ما أقدمه لك في هذه المقالة من أسباب تدفعك والشريك الى اعتمادها، بالإضافة الى معلومات مفصلة حول هذه الوضعية.

بخلاف البحث عن وضعيات الجماع للحمل، يبحث الأزواج أيضًا عن وضعيات تحفّز العلاقة بينهما وتدفعهم نحو الإثارة والاستمتاع بالعلاقة. وفيما يل، أكشف لك عن فوائد وضعية الملعقة المذهلة والتي ستفاجئك!

3 اسباب لاعتماد وضعية الملعقة مع شريكك

إنّ وضعية الملعقة ليست مجرد وسيلة للشعور بالقرب من الشريك، بل إنها في الواقع مرتبطة بمجموعة كاملة من الفوائد الصحية. تعرّفي اليها فيما يلي:

  1. تطلق هرمونات الشعور بالسعادة**:** يُقال إن الأوكسيتوسين، المعروف باسم مادة كيميائية عناق أو هرمون الحب، يفرز عندما يقوم شخصان بوضعية الملعقة. وكذلك الدوبامين والسيروتونين. يمكن أن يعزز هرمون الأوكسيتوسين الترابط بين الشريكين، بالإضافة الى قدرته على تخفيف الألم والتوتر.

  2. إنها مريحة: يقال إن وضعية الملعقة تساعد الجهاز العصبي على الاسترخاء وتقليل ضغط الدم، مما يسمح لكما بالشعور بالهدوء.

  3. تعزز العلاقة الحميمة: يبدو ذلك واضحًا، لكن القرب الجسدي من الشريك يمكن أن يعزز الروابط والعاطفية بينكما. في الواقع، هذا هو السبب الذي يجعل الكثير من الأزواج الجدد يختارون وضعية الملعقة كل ليلة.

هل تؤدي وضعية الملعقة الى الجماع؟

ليس بالضرورة. يحب بعض الأزواج ببساطة النوم في هذه الوضعية ولا يربطونه بالجنس. ولكن، إذا كنتما مرتاحين، فيمكن أن تؤدي وضعية الملعقة الحميمة إلى الجماع، رغم أن وضعية الملعقة هي وضع رائع عندما لا يكون لديك الكثير من الطاقة.

هل يمكن النوم طوال الليل بوضعية الملعقة؟

بصراحة، يمكن أن يكون الأمر غير مريح. يمكن أن تشعري بالألم والخدر في الرقبة قاب والذراعين، ناهيك عن الحرارة الناتجة عن جسدين دافئين.

عادةً، يغير الشريكين الوضع بعد ساعة أو ساعتين. ولكن إذا كنت ترغبين في قضاء الليل، فحاولي تحريك ذراعيك إلى وضع أكثر راحة.

يمكنك أيضًا وضع وسادة أسفل أطرافك لتجنب الأوجاع والآلام.

وضعيات متنوعة لوضعية الملعقة

في بعض الأحيان، تبحثان عن غير وضعية الملعقة التقليدية. إليك بعض فيما يلي بعض الوضعيات المتنوّعة والتي تشعركما بالراحة:

  • وضعية الكرة والملعقة: في هذه الوضعية، تظلان جنبًا إلى جنب. لكن تلتفين كالأطفال، مما يسمح لزوجك بتمديد رجليه للخارج.
  • وضعية الملعقة الكبيرة والملعقة الطفل: هذه الوضعية تنطوي على نفس القدر من العلاقة الحميمة، وتكونان في وضعية المواجهة. مما يسمح للعناق بينكما.

وأخيرًا، تعرفي أيضًا الى اخطر وضعيات الجماع، وتجنّبيها!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟