ناعومي كامبل ترزق ببنت عن عمر يناهز الـ 50! كيف؟

ناعومي كامبل ترزق ببنت

بعد أن توارت عن الأنظار لفترة طويلة، عادت عارضة الأزياء العالمية ناعومي كامبل لتشغل الصحافة بخبر بعيد عن عرض الأزياء: "ناعومي كامبل ترزق ببنت"!

قد يمر الخبر مرور الكرام إذا كنت لا تعلمين السياق الذي جاء فيه هذا الخبر. فناعومي كامبل هي من مواليد عام 1970، ما يعني أنها تجاوزت الخمسين من العمر. فبأي طريقة تمكنت من إنجاب طفلتها؟

إعلان الخبر

يوم الثلاثاء الماضي، نشرت عارضة الأزياء العالمية ناعومي كامبل صورة لها وهي تحمل أجدد أفراد عائلتها وعلقت على الصورة كاتبة: "هذه النعمة الصغيرة الجميلة اختارتني لأكون أما لها. يشرفني أن أستقبل هذه الروح الرقيقة في حياتي، لا يمكنني أن أصف العلاقة التي ستجمعني بك يا ملاكي. ما من حب أعمق!"

خلال يومين، حصل المنشور على أكثر من مليون إعجاب.

لكن كيف؟

على الرغم من أن متابعي كامبل قد فرحوا لهذا الخبر، خصوصا ان العارضة أصبحت أم للمرة الأولى، إلا أن الكثير من التساؤلات حول طبيعة الحمل قد أثيرت.

فعلى الرغم من تقدم التكنولوجيا وإمكانية إنجاب المرأة في عمر متقدم، إلا أنّ احتمال حمل كامبل وولادتها بالطريقة الطبيعية لم يكن مرجحا من الصحافة والمعجبين، خصوصا أن خبر الولادة جاء ليفاجئ العالم الذي لم يكن يعرف ما إذا كانت ناعومي حامل أم لا.

لذلك، انقسم العالم بين من تكهن أنّ ناعومي كامبل لجأت إلى التبني، لا سيما عقب تصريحات سابقة لها تفيد برغبتها في تجربة الأمومة، وبين من ذهب لاحتمال أن تكون قد استعانت بأم بديلة.

وأنت، هل تعتقدين أن الطب تقدم إلى هذا الحد؟

في هذا السياق، اكتشفي ما أسباب وأعراض العقم عند النساء وكيفية علاجه.



أبراج

برج الأسد
سواء أكنت تؤمنين بالابراج أو كلا، إلا أنه لا يمكنك التنكر لتأثيرها الكبي ...
أبراج