طفلك ليس بحاجة للحذاء وغيرها من التوصيات التي تغيرت

توصيات قديمة بشأن العناية بالرضع تغيرت

عندما يتعلق الأمر بالعناية بالطفال الرضيع، هناك الكثير من التوصيات التي توراثناها من أمهاتنا وجداتنا؛ منها ما يزال متبعاً ومنها ما تغيّر لحماية الطفل بشكلٍ أفضل.

بعدما كشفنا لك عن الأخطاء التي تجعل رضيعك ينام أقل في الليل، ما رأيك اليوم في الإطلاع على أبرز التوصيات القديمة التي تغيرت في ما يخص العناية بالأطفال الرضع؟

النوم على البطن

اعتمدت الأمهات سابقاً وضع الرضيع على بطنه حتى ينام، لكن الأطباء اليوم يحذرون من هذه العادة الخطيرة؛ إذ يُمكن أن تعرّض الطفل للموت المفاجئ. ضعي طفلك على بطنه عدّة مرات خلال النهار بينما يكون مستيقظاً وتحت مراقبتك طوال الوقت. يساعد هذا التمرين على تعزيز نمو عضلاته وحركته. واحرصي على أن ينام دائماً على ظهره، حفاظاً على سلامته.

كراجة الأطفال أو اليوبالا

لا تساعد الكراجة طفلك على المشي إنّما تؤخره إذ يبدأ في الإعتماد عليها للحركة. تؤثر الكراجة أيضاً على نمو رجليه وشكلها؛ فهي لا تشغّل عضلات الفخذ العليا بل تركّز على الجزء الأسفل من الساقين وعلى أصابع القدمين. من المهم جداً أن تمنحي طفلك الفرصة لينمو بشكل طبيعي ومتدرّج أي الإنتقال على راحته من الجلوس إلى الزحف ثمّ الوقوف وأخذ الخطوات.

الحذاء للمشي

لا يحتاج الطفل إلى الحذاء كي يتعلّم المشي، ومن الأفضل الإستغناء عنه خلال هذه الفترة خصوصاً الأحذية البيضاء القاسية التي انتقلت من جيلٍ إلى آخر. يتحكّم طفلك أكثر بحركة جسمه ورجليه عندما يكون حافي القدمين، فيحافظ على توازنه بشكلٍ أفضل ويتعلّم المشي أسرع. تحتوي أيضاً القدم على أكثر من 200 ألف عصب ما يتيح للطفل اكتشاف محيطه بشكلٍ أفضل.

تأخير تناول الطفل لبعض الأطعمة

إنّ تأخير تناول طفلك لبعض الأطعمة بعد عمر السنة مثل السمك والبيض والفستق والفراولة لا يقلّل من خطر إصابته بحساسية الطعام عليها. وفقاً للدراسات تقديم مثل هذه الأطعمة للطفل قبل عمر السنة يحميه أكثر من حساسية الطعام.

تناول الرضيع الأطعمة الصلبة قبل 6 أشهر

كان الرضيع يتناول الطعام الصلب بعمر 3 أو 4 أشهر، ولكن منظمة الصحة العالمية توصي اليوم بالإنتظار حتى بلوغ الطفل 6 أشهر خصوصاً وأنّ نمو معدته لم يكتمل بعد؛ فهي لا تفرز الحوامض الكافية لهضم الطعام، ما يعرّضه لمشاكل صحية هو بغنى عنه؛ فالرضيع لا يحتاج سوى للحليب خلال أول 6 أشهر من حياته.

والآن، إليك مستلزمات الأطفال حديثي الولادة التي لا تحتاجين إلى شراء اثنين أو أكثر منها!



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟