الكورونا تعود من جديد: خطوات مضمونة تحمي طفلك من الإصابة

الكورونا تعود من جديد: خطوات مضمونة تحمي طفلك من الإصابة

هل تسألين عن خطوات مضمونة لتحمي فيها طفلك من الإصابة من كورونا؟ تابعي ما نقدّمه لك في هذه المقالة على موقع عائلتي واحصلي على دليل مفصل لحماية طفلك.

رغم حديثنا سابقًا عن سبب واحد لم يعد مجهولًا يؤدي الى تفشي كورونا، يستمر انتشار فيروس كورونا من خلال متحورات عدّة أخطر من الفيروس الأساسي، لا شكّ أنّ تسألين عن الخطوات المضمونة لحماية طفلك من الإصابة، وبخاصةٍ مع فتح المدارس ودور الحضانة.

في هذه المقالة، أكشف لك عما هو أساسي يجب أن تعلّميه لطفلك ليحمي نفسه، بالإضافة الى تزويدك بجديد متحور أوميكرون بحسب ما نشرت منظمة الصحة العالمية.

خطوات مضمونة تحمي طفلك من الإصابة

لا شيء أهم من غسل اليدين ووضع الكمامة والتباعد الجسدي سيحمي طفلك من الإصابة بفيروس كورونا. لذا، شدّدي على ما يلي، وذكّري طفلك كل يوم بهذه الخطوات، لا بل زوّديه بالمعدات التي يحتاجها في المدرسة ليحمي نفسه من الإصابة:

غسل اليدين

بعدما كتبنا لك عن المعلومات عن قوانين التعلم عن بعد وشروط نجاحه، علّمي طفلك هذه الخطوات:

  • الخطوة 1: تبليل اليدين بالماء الجاري
  • الخطوة 2: وضع كمية كافية من الصابون لتغطية اليدين
  • الخطوة 3: فرك كل أسطح اليدين، بما في ذلك ظهر اليدين وبين الأصابع وتحت الأظافر، لمدة 20 ثانية على الأقل
  • الخطوة 4: الشطف جيدًا بالماء الجاري
  • الخطوة 5: تجفيف اليدين بقطعة قماش نظيفة أو منشفة تستخدم مرة واحدة

واطلبي من طفلك أن يقوم بهذه الخطوات في هذه الحالات:

  • بعد نفث أنفه أو السعال أو العطس
  • بعد زيارة الأماكن العامة، بما في ذلك المواصلات العامة والأسواق ودور العبادة
  • بعد لمس الأسطح خارج المنزل بما في ذلك المال
  • قبل وبعد الأكل
  • بعد استخدام المرحاض
  • بعد نزع الكمامة

وضع الكمامة

تسأل الأمهات، هل الكمامة تحمي الطفل من الفيروسات؟

نعم! ذكّري طفلك بعدم إزالة الكمامة في الأماكن العامة، لأنّها جزء من استراتيجية شاملة للتدابير لقمع انتقال العدوى وإنقاذ الأرواح. ولأنّه أنه لا يكفي استخدام القناع وحده لتوفير مستوى كافٍ من الحماية ضد كورونا، عوّدي طفلك على مبدأ التباعد الجسدي، تهوئة غرفته والصف في المدرسة، وتجنب الازدحام، والسعال في كوع مثني أو منديل.

أما بالنسبة لكيفية وضع الكمامة، فعلّمي طفلك التالي لضمان حمايته وهو خارج المنزل:

  • تنظيف يديه قبل وضع القناع، وكذلك بعد خلعه
  • التأكد من أنه يغطي أنفه وفمه وذقنه
  • رمي القناع بعد نزعه في كيس بلاستيكي نظيف

أجدد المعلومات عن متحور أوميكرون

نشرت منظمة الصحة العالمية على موقعها الرسمي، أنّ الباحثون في جنوب إفريقيا وحول العالم يجرون دراسات لفهم العديد من جوانب أوميركون بشكل أفضل وسيواصلون مشاركة نتائج هذه الدراسات فور توفرها.

وفيما خص طريقة انتشار هذا المتحور من فيروس كورونا، تقول المنظمة العالمية للصحة إنّه لم يتضح بعد ما إذا كان أوميكرون أكثر قابلية للانتقال من شخص إلى آخر مقارنة بالمتغيرات الأخرى، بما في ذلك دلتا. وفي الواقع، ارتفع عدد الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس في مناطق جنوب إفريقيا المتأثرة بهذا المتغير، لكن الدراسات الوبائية جارية لفهم ما إذا كان ذلك بسبب أوميكرون أو عوامل أخرى.

وعن تأثير هذا المتحور ومدى خطورته، تشير المنظمة أيضًا إلى أنّه لم يتضح بعد ما إذا كانت الإصابة بأوميكرون تسبب مرضًا أكثر خطورة مقارنة بالعدوى بمتغيرات أخرى. وتشير البيانات الأولية إلى أن هناك معدلات متزايدة من الاستشفاء في جنوب إفريقيا، ولكن قد يكون هذا بسبب زيادة الأعداد الإجمالية للأشخاص الذين يصابون بالعدوى، وليس نتيجة لعدوى محددة بأوميكرون.

وأخيرًا، لا تتردي في أخذ اللقاح ضد فيروس كورونا وإعطائه لعائلتك، مع الانتباه الى3 امور يجب تجنبها بعد أخذ لقاح كورونا.



إختبار الشخصية

أي نوع من الشخصيات العاطفية أنت؟ اختبري!