هل هز الطفل يؤثر عليه؟

هل هز الطفل يؤثر عليه وكيفية تهدئة الرضيع

المواضيع

  1. بكاء الرضيع

  2. هز الطفل

  3. الإصابات الناجمة عن الهز

  4. طرق سليمة لتهدئة بكاء الرضيع

تتساءلين هل هز الطفل يؤثر عليه وكيفية تهدئة الرضيع تعرفي معنا على الطرق السليمة لتهدئة صراخ وبكاء رضيعك بدون اللجوء الى الهز الذي قد يشكل خطرا على حياته!

بعد ان عرفناك على اسباب بكاء الرضيع الشديد واضراره سنباشر بالحديث عن طرق التهدئة.

اول ما يخطر لك عندما تواجهين بكاء طفلك هو هزه في محاولة لمساعدته على التوقف عن البكاء والصراخ لكن ما لا تعرفينه ان هذا التصرف قد يؤذي رضيعك ويشكل خطرا عليه. اقرئي هذا المقال لتكتشفي مخاطر واضرار هز الطفل الرضيع.

بكاء الرضيع

يقضي الرضيع بين ساعتين و٣ يوميا في البكاء ويشكل بكاؤه بين ٢٠ و٣٠ بالمئة من الرضاعة وقد يزيد هذا العدد الى عديد من الساعات. من هنا يأتي دورك مع الاب لتخليص الطفل من معاناته وقد تلجئين الى الهز لتهدءة الطفل وإيقاف بكائه لكن هل سمعت من قبل بمتلازمة هز الرضيع؟ انها ما يصيب الرضيع لدى محاولة اسكاته من خلال الهز بقوة وينجم عنه

مشاكل صحية خطيرة.

هز الطفل

عادة ما يقوم الأطباء بالتحذير من هز الطفل الرضيع لان ذلك يؤدي الى تحرك راسه ذهابا وإيابا بسرعة كبيرة فهذا يحرك دماغ الرضيع في قلب الجمجمة بشكل معاكس ما يدمر الاوعية الدموية في الدماغ والجمجمة ويعرض الطفل لامراض خطيرة قد تؤدي الى الوفاة في بعض الأحيان خاصة لدى الصغار جدا حتى سنتهم الأولى علما ان الذكور اكثر عرضة من الفتيات لهذه الإصابات.

الإصابات الناجمة عن الهز

الطفل الذي يتعرض للاهتزاز قد يصاب بما يلي:

  • فقدان حاسة البصر
  • الشلل
  • الإصابة بالاعاقة العقلية
  • التعرض لمشاكل في النمو
  • الإصابة بكسور في الأعضاء بسبب مدى تلين عظام الرضع

طرق سليمة لتهدئة بكاء الرضيع

اعرفي سيدتي ان الطفل الرضيع يلجا الى البكاء للتعبير عن احتياجاته الخاصة من هنا الطريقة السليمة ليتوقف الطفل عن البكاء هي تلبية الحاجات وتتضمن هذه:

  • الارضاع
  • تغيير الحفاض
  • فحص الحرارة والتاكد من عدم ارتفاعها او انخفاضها
  • الحرص على الا تكون ثياب الرضيع مبللة

بعد ان تجري الفحوصات اللازمة والتي ذكرناها أعلاه اتبعي الطرق التالية:

  • اخذ الطفل في نزهة داخل عربته
  • حمل الطفل وتادية تدليك خفيف له
  • اللعب والتحرك والرقص الخفيف مع الطفل
  • التحلي بالصبر واخذ انفاس عميقة للسيطرة على ردود الفعل
  • حمل الطفل والتنفس بهدوء لان الطفل يشعر بمشاعر امه وهي تنتقل اليه
  • الاتصال بأحد الأقارب او بالام او أي شخص تثقين به لمجالسة طفلك كي ترتاحي بضع دقائق
  • خفض الانوار والضجة حولك
  • عرض لعبة على الطفل تقوم باصوات تلفت انتباهه
  • الغناء للطفل والتحدث اليه بصوت منخفض

ان لم يهدا طفلك سيدتي بعد كل هذه المحاولات تاكدي من جديد من عدم ارتفاع حرارته وراجعي طبيب الأطفال للحرص على سلامته وراحة بالك. والان وبعد ان عرفناك على مخاطر هز الطفل ناتيك بالمقال الشيق التالي عن طريقة العناية بالطفل بعد الختان!



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟