abir.akiki abir.akiki 01-06-2022

تبحثين عن نسبة شفاء سرطان المعدة؟ نقدّم لك من خلال موقعنا هذه المقالة المفصلة حول سرطان المعدة ونزودك بنصائح الوقاية.

ias

يحدث سرطان المعدة عندما تنمو الخلايا السرطانية داخل بطانة المعدة. قد يكون من الصعب تشخيصه لأن معظم الأشخاص لا تظهر عليهم العوارض في المراحل المبكرة. نتيجة لذلك، غالبًا ما لا يتم تشخيصه إلا بعد أن ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم. في الحقيقة، إنّ التشخيص المبكر يزيد من نسبة شفاء سرطان المعدة.
في هذه المقالة، نكتب لك عن احتمال الشفاء من سرطان المعدة وطرق الوقاية لتجنّب الإصابة به.

أسباب الإصابة بسرطان المعدة

تعد معدتك، جنبًا إلى جنب مع المريء، جزءًا واحدًا فقط من الجزء العلوي من الجهاز الهضمي. إنّها مسؤولة عن هضم الطعام ثم نقل العناصر الغذائية إلى باقي أعضاء الجهاز الهضمي، أي الأمعاء الدقيقة والغليظة.
يحدث سرطان المعدة عندما تصبح الخلايا السليمة في الجهاز الهضمي العلوي سرطانية وتنمو خارج نطاق السيطرة، وتشكل ورمًا. تحدث هذه العملية بشكل عام ببطء. يتطور سرطان المعدة عادةً على مدار سنوات عديدة.

عوامل خطر الإصابة بسرطان المعدة

هناك العديد من العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة بالخلايا السرطانية في معدتك. تشمل عوامل الخطر هذه أمراضًا وحالات معينة، مثل:

  • الالتهابات البكتيرية بالبكتيريا الحلزونية
  • أورام في أجزاء أخرى من الجهاز الهضمي
  • سلائل المعدة
  • المتلازمات الجينية الموروثة، مثل متلازمة لينش ومتلازمة لي فراوميني

يعتبر سرطان المعدة أيضًا أكثر شيوعًا بين:

  • كبار السن، وعادة ما يكون الأشخاص في الستينيات وما فوق
  • الرجال
  • المدخنون
  • الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة
  • الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي للمرض

في حين أن تاريخك الطبي الشخصي يمكن أن يؤثر على خطر إصابتك بسرطان المعدة، فإن بعض عوامل نمط الحياة يمكن أن تلعب دورًا أيضًا. قد تكونين أكثر عرضة للإصابة بسرطان المعدة في حال:

  • تناول الكثير من الأطعمة المالحة أو المصنعة
  • تناول اللحوم بشكل متكرر
  • عدم أكل الفاكهة
  • شرب الكثير من الكحول
  • عدم ممارسة ما يكفي من التمارين

علاج سرطان المعدة

يُعالج سرطان المعدة عادةً بواحد أو أكثر مما يلي:

  • العلاج الكيميائي
  • العلاج الإشعاعي
  • الجراحة
  • العلاج المناعي، الذي يحفز أو يحسن قدرة الجهاز المناعي على الاستجابة للسرطان

ستعتمد خطتك العلاجية الدقيقة على أصل السرطان ومرحلته. يمكن أن يلعب العمر والصحة العامة دورًا أيضًا. وبصرف النظر عن علاج الخلايا السرطانية في المعدة، فإن الهدف من العلاج هو منع الخلايا من الانتشار. قد ينتشر سرطان المعدة، عند ترك من دون علاج إلى:

نسبة شفاء سرطان المعدة

تكون فرصك في الشفاء أفضل إذا تم التشخيص في المراحل المبكرة من سرطان المعدة. وفقًا للمعهد القومي للسرطان، من المتوقع أن يعيش حوالي 32% من جميع الأشخاص المصابين بسرطان المعدة على قيد الحياة لمدة 5 سنوات على الأقل بعد الحصول على التشخيص.
معظم هؤلاء الناجين لديهم تشخيص موضعي، أي أن المعدة كانت المصدر الأصلي للسرطان ولم ينتشر. عندما يكون الأصل غير معروف، قد يكون من الصعب تشخيص السرطان ومرحلة السرطان. هذا يجعل علاج السرطان أكثر صعوبة.
كما أن علاج سرطان المعدة يصبح أكثر صعوبة بمجرد وصوله إلى مراحل متأخرة. تساعد التجارب السريرية في تحديد ما إذا كان إجراء طبي جديد أو جهاز أو علاج آخر فعالًا في علاج أمراض وحالات معينة.

الوقاية من الإصابة بسرطان المعدة

لا يمكن الوقاية من سرطان القولون أو المعدة. ومع ذلك، يمكنك تقليل خطر الإصابة بجميع أنواع السرطان عن طريق:

  • الحفاظ على وزن معتدل
  • تناول نظام غذائي متوازن
  • الحد من تناول الكحول
  • تجنب التدخين
  • ممارسة الرياضة بانتظام

أخيرًا، تختلف مراحل انتشار السرطان مما يتطلّب علاجات مختلفة ومعدلات بقاء متوقعة. مع وجود سرطان في المعدة في مراحله المبكرة فقط، يوجد 69% للبقاء على قيد الحياة بعد 5 سنوات من التشخيص. أمّا نسبة الشفاء من سرطان الامعاء بعد التشخيص وتحديد مدى انتشاره، فتنخفض فرصة البقاء على قيد الحياة لمدة 5 سنوات إلى 5.5%.

الصحة السرطان الصحة الشخصية نصائح صحية

مقالات ذات صلة

تابعينا على