4 نساء من أجيال مختلفة توارثن فستان زفاف الجدة الذي يعود للعام 1932!

أجيال مختلفة يرتدين فستان الزفاف نفسه والذي يعود للعام 1932!

توارثت أربعة أجيال من العرائس فستان زفاف واحد عمره 85 عامًا والذي كانت قد صممته وقامت بخياطته الجدة الكبيرة بنفسها ليوم زفافها وقد ارتدته للمرّة الأولى في العام 1932.

والجدة الكبيرة المعروفة بـ"Grande" كانت قد تعلمت الخياطة وهي في ربيع شبابها لتقرر أن تخيط بنفسها فستان زفافها في العام 1932 وقد ارتدته في الحفل الذي اقيم في مدينة لوس أنجلس الأميركية. وبعد مرور حوالى العقدين ارتدت ابنة الجدة مورينا المعروفة بـ"Grande" فستان والدتها في العام 1983.

أجيال مختلفة يرتدين فستان الزفاف نفسه والذي يعود للعام 1932!

لتمر السنوات وتقرر الحفيدة أيضًا أن ترتدي فستان زفاف جدتها من جديد في العام 1997 بعدما أغرمت بتصميمه وبالنسيج الحريري المصمم بواسطته.

أجيال مختلفة يرتدين فستان الزفاف نفسه والذي يعود للعام 1932!

وأخيرًا، كان ختامها مع حفيدة ابنة مورينا بيلار البالغة 27 عامًا التي تزوجت في شهر ايلول سبتمبر الماضي والتي اختارت ان ترتدي الفستان نفسه لتجعل نساء العائلة ارتداء هذا الفستان كتقليد متوارث من جيل الى جيل. علمًا أن فتيات العائلة المراهقات قد أعربن بدورهن عن رغبتهنّ في ارتداء فستان الجدة الكبيرة الشهير في زفافهنّ كذلك الأمر!

إقرأي أيضًا: هكذا يفسّر علم النفس رؤية الزواج في الحلم!