abir.akiki abir.akiki 17-08-2022

تسألين عن مرض نزيف حديثي الولادة؟ تابعي قراءة المعلومات الطبية التي نقدّمها لك في هذه المقالة وتعرفي على الأسباب وطرق العلاج.

ias

يعد مرض النزيف لدى حديثي الولادة مشكلة نادرة يمكن أن تحدث بعد الولادة، بحيث يظهر النزيف بشكل مفرط. بشكل عام تنتج هذه الحال، التي قد تهدد الحياة، عن نقص فيتامين ك. في الحقيقة، يلعب فيتامين ك دورًا رئيسيًا في تخثر الدم. ونظرًا لأن فيتامين ك لا ينتقل بكفاءة من الأم إلى الطفل في الرحم، يولد معظم الأطفال ولديهم مخازن منخفضة من هذا الفيتامين في نظامهم.
في هذه المقالة، نكشف عن معلومات مفصلة حول هذا المرض الذي يصيب الرضع.

عوارض النزيف لدى حديثي الولادة

إذا كان طفلك يعاني من نزيف الولادة، فقد تظهر عليه علامات خفية على “فشل النمو” قبل حدوث نزيف خطير. تشمل هذه العوارض:

  • النزيف التحذيري والذي قد يبدو غير مهم
  • انخفاض الوزن بالنسبة لعمر طفلك
  • زيادة بطيئة في الوزن
  • يمكن أن يحدث النزيف في منطقة واحدة أو عدة مناطق، بما في ذلك:
  1. جذع الطفل السري إي في المنطقة البحرية حيث تم إزالة الحبل السري
  2. الأغشية المخاطية للأنف والفم
  3. القضيب إذا كان مختونًا
  4. الجهاز الهضمي

أسباب الإصابة بالمرض النزفي لحديثي الولادة

ينتج هذا المرض عن نقص فيتامين ك كما سبق وذكرنا. يعتبر المصدر الغذائي الأساسي لفيتامين ك الخضار الورقية الخضراء. كما إنّه أيضًا منتج ثانوي لأنواع معينة من البكتيريا التي تعيش في الأمعاء والقولون.
هناك عدد من الأسباب التي تجعل الأطفال حديثي الولادة عرضة زيادة بطيئة في الوزن وأهمّها أنّه يتم نقل كميات صغيرة فقط من فيتامين ك عبر المشيمة أثناء الحمل. كما يحتوي حليب الثدي البشري على كميات صغيرة فقط من هذا الفيتامين. وبالإضافة على كل ذلك، لا تصنع بكتيريا الأمعاء الأولية الموجودة لدى الرضع هذا الفيتامين بشكل طبيعي في البداية.

عوامل الخطر للإصابة بالمرض النزفي لحديثي الولادة

تختلف عوامل الخطر حسب النوع، أكشف لك التفاصيل فيما يلي:

  • البداية المبكرة: تحدث البداية المبكرة لهذا المرض من خلال الـ 24 ساعة الأولى بعد الولادة. يزداد خطر إصابة طفلك به إذا تناولت أدوية معينة أثناء الحمل، بما في ذلك مضادات الاختلاج التي تتداخل مع استقلاب فيتامين ك، مثل الفينيتوين، الفينوباربيتال، كارامزيبين أو بريميدون، وأدوية تسييل الدم مثل الكومادين أو الأسبرين، أو المضادات الحيوية، مثل السيفالوسبورينات، بالإضافة إلى الأدوية المضادة للسل، مثل ريفامبين وإيزونيازيد.
  • البداية المتأخرة: يُلاحظ ظهور هذا المرض متأخّرًا عند الأطفال حتى سن 6 أشهر. هذا الشكل أكثر شيوعًا أيضًا عند الأطفال الذين لم يتلقوا جرعة فيتامين ك.

علاج المرض النزفي

إذا اشتبه طبيب طفلك في إصابته بالمرض النزفي، فسيقوم بإجراء اختبارات تخثر الدم. في التفاصيبل، سيعطون طفلك جرعة من فيتامين ك -1. إذا أدى ذلك إلى توقف نزيف طفلك، يمكن للطبيب أن يؤكد أن السبب هو الإصابة بالمرض النزفي.
إذا تم تشخيص إصابة طفلك، فسيخضع طفلك لخطة علاج محددة. قد يشمل نقل الدم إذا كان نزيف طفلك حادًا.

أخيرًا، إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فتحدثي مع طبيبك حول الخطوات التي يمكنك اتخاذها لمساعدته على الحصول على ما يكفي من فيتامين ك. إذ وفقًا للأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، يجب أن يتلقى كل طفل حديث الولادة حقنة فيتامين ك بعد الولادة. هذا إجراء وقائي للمساعدة في حماية طفلك من المرض النزفي.

الأمومة والطفل الأم والرضيع الأم والطفل حديثو الولادة صحة الرضيع

مقالات ذات صلة

تابعينا على