cascia.salameh cascia.salameh 04-11-2015

مقارنةً بوسائل منع الحمل الكثيرة التي تزخر بها أسواق اليوم، تُعتبر حبوب منع الحمل الوسيلة الأكثر أماناً (كونها تُعوّل على مكوّنات شبيهة إلى حدّ كبير بتركيبة هرموني الأستروجين والبروجيسترون)، والأكثر فعاليةً (كونها تضمن نتيجة أكيدة بالمواظبة).

ias

ولكنّها في المقابل كأيّ وسيلة منع حمل أخرى، لا تخلو من الأعراض السلبية أو التأثيرات الجانبية، نذكر لكِ فيما يلي الأبرز بينها:

  • ظهور بقع دم في الفترة الممتدة ما بين الحيضين، لاسيما في الأشهر الثلاثة الأولى من بدء المواظبة على الحبوب. وفي حال طالت البقع لأكثر من خمسة أيام متتالية أو تحوّلت إلى نزيف لأكثر من 3 أيام، فسيكون من الأفضل مراجعة الطبيب بشأنها.

  • الشعور بالغثيان الذي ريثما يختفي بعد مدة قصيرة. وللتخفيف من هذا العارض، جرّبي تناول حبة منع الحمل مع الطعام أو قبل الخلود إلى النوم.

  • الشعور بآلام في الثدي تخفّ حدّتها بعد أسابيع من المواظبة على تناول حبوب منع الحمل. وللتخفيف من وطأة هذه الآلام، حاولي أن ترتدي حمّالة صدر داعمة وتُقلّصي من معدّل استهلاكك اليومي من الملح والكافيين.

  • الإحساس بصداع أليم ومستمر. وفي هذه الحالة، تنصح "عائلتي" باللجوء الفوري إلى الطبيب.

  • احتقان السوائل في الجسم لاسيما في منطقتي الثديين والوركين، الأمر الذي يزيد الوزن بعض الكيلوغرمات.

  • تقلّبات في المزاج تصل في بعض الأحيان إلى حدّ الاكتئاب والتغيّرات العاطفية التي تستدعي استشارة الطبيب من دون أي تأخير.

  • اضطراب الطمث أو تأخره دورةً كاملةً بوجود عدة عوامل مؤثرة، على غرار التوتر والمرض والتغيّرات الهرمونية واختلال وظيفة الغدّة الدرقية. وفي هذه الحالة، سيكون من الأفضل الخضوع لاختبار حمل منزلي قبل معادوة تناول الحبوب.

  • ضعف الرغبة الجنسيّة الذي يُمكن أن يشكّل مصدر إزعاج كبير للزوجين ويستدعي استشارةً طبية.

  • تغيّر في كمية الإفرازات المهبلية وتركيبتها، وانعكاس هذا التغيّر على العلاقة الجنسية بين الزوجين.

  • تغيّرات في الرؤية لدى النساء اللواتي يستخدمن العدسات اللاصقة يومياً. وفي هذه الحالة، سيكون على هؤلاء استشارة طبيب العيون والأخذ بنصيحته.

بوجود كل هذه الأعراض المحتملة، تنصحكِ "عائلتي" بأن تُوازني بين الفوائد التي تقدّمها حبوب منع الحمل والأضرار التي تنطوي عليها، وتسألي الطبيب عن رأيه العلمي المتجرّد قبل أن تتّخذي قرارك باللجوء إلى حبوب منع الحمل على اختلاف أنواعها.

اقرأي أيضاً: ما مدى تأثير حبوب منع الحمل على خصوبة المرأة؟

الحمل موانع الحمل

مقالات ذات صلة

الأمومة والطفل نجمات عربيات وأجنبيات أنجبن بعد الأربعين
انتظرن الاربعين لتصبحن امهات!
الحمل هل الليزر مضر للحامل: العلم يجيبك!
طرق آمنة ومفيدة!
اعراض الحمل عوارض الزلال الحامل: خطوات مساعدة في المنزل ولكن استشارة الطبيب ضروريّة!
المراجعة الطبية ضرورية!
الحمل طبيب النساء السعودي فواز ادريس يتحدث عن الحمل غير مرغوب به
الخيار الوحيد لتجاوز صدمة خبر الحمل بدون تخطيط...
الأمومة والطفل بالفيديو، أمور تهمّ كلّ أمّ بعد الولادة!
أمور قد تهمك بشكل كبير!
العناية بالمنزل هل تنتظرين مولودا في العام 2023؟ طرق لتغيير ديكور المنزل حتّى يناسبه!
ديكور جديد للمولود الجديد
الحمل أهم علامات الحمل بتوأم قبل الدورة
هذا ما يُعزز فرص حملك بتوأم!
الصحة فوائد اللوز للمرأة في الحمل وخسارة الوزن والعناية بالبشرة
إجعلي منه ماسك لبسرة نضرة!
الأمومة والطفل أمور يتعلمها طفلك قبل أن يولد
هل كنت تعلمين أنه يميز صوتك أولًا؟
الحمل تحاميل امريزول للحامل: الفوائد والأضرار
استشيري طبيبك!
ارتفاع كريات الدم البيضاء للحامل: الأسباب والعوارض
لهذه الأسباب ترتفع كريات الدم البيضاء أثناء الحمل!
الأمومة والطفل للزوج: 10 أمور غير متوقعة ستتغيّر بعد حمل زوجتك!
حضّر نفسك لتقاسم أعراض الحمل!

تابعينا على