لا تتجاهلي مخاطر الصبغة على صحتك!

مخاطر الصبغة على الصحة

روتين جمالي تحرصين على عدم تفويته إن لتغطية الشعر الأبيض في جذور شعركِ، أو لتغيير مظهركِ بكلّ بساطة... ولكن ما لا تعلمينه في هذا الخصوص هو أنّ هناك أضراراً صحيّة للصبغة قد تهدّد حياتكِ!

ففي حين أنّ لا إثبات حتّى الآن لعلاقة الصبغة المباشرة ببعض المشاكل الصحيّة، إلّا أن الأبحاث بينت التأثير الخطير لبعض المواد المستعملة في شكل شائع في صبغات الشعر، وتسبّبها للحساسية المفرطة وحتّى أحياناً لمشاكل خطيرة في الجهاز العصبي.

بالفيديو: الصبغة خلال الحمل هل هي آمنة؟

فمعظم صبغات الشعر المستعملة من قبل المصفّفين كما الموجودة في الأسواق تحتوي على مادّة الـPPD أو الـ para-phenylenediamine، والتي قد تسبّب الحساسية المفرطة، كالشعور بالحريق كما الصداع الشديد. كذلك، تشير بعض الأبحاث إلى إحتمال إرتباط التعرّض الدائم لهذه المادّة بإزدياد خطر الإصابة بسرطان الدم.

بالإضافة إلى ذلك، تحتوي الصبغات على بعض المواد الأخرى الضارّة مثل الـCoal Tar والـDMDM التي تتسبّب أيضاً بالحساسيّة المفرطة في البشرة والعينين، كما تهدّد صحّة كلّ من الجهازين العصبي والمناعي.

ودعونا لا ننسى الأمونيا وأضراره السامةّ المعروفة، خصوصاً على الجهاز التنفسي، بالإضافة إلى كونه عاملاً مسرطناً أيضاً. لذلك، ولتفادي مخاطر صبغات الشعر قدر الإمكان، إلجئي إلى البدائل الطبيعيّة الأقلّ ضرراً، لا بل المغذية للشعر، على غرار صبغات الحنّة، كما بعض الخلطات السهلة التي تستطيعين تحضيرها من المواد الموجودة في منزلك!

للمزيد: 3 خلطات لتغيير لون شعرك في المنزل



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!