هل فعلاً تفكر كيم كارداشيان في تناول المشيمة بعد ولادتها الثانية؟

كيم كارداشيان تفكر في تناول المشيمة بعد الولادة الثانية

هل فعلاً تفكر كيم كارداشيان في تناول المشيمة بعد ولادة طفلها الثاني "سانت ويست"؟ تداولت مواقع التواصل الإجتماعي أخيراً أخباراً غريبة تشير إلى أن نجمة تلفزيون الواقع البالغة من العمر 35 عاماً، تفكر في تناول المشيمة بعد ولادتها الثانية.

وفي التفاصيل، أشارت كيم إلى أنها تأثّرت بما سمعته من أخبار خلال حملها بسانت حول أمهات تناولن المشيمة على شكل حبوب للمرة الأولى بعد ولادتهن الثانية. والملفت في الموضوع هو أنهن لم يعانين من أعراض إكتئاب ما بعد الولادة كما في ولادتهنّ الأولى. لذلك يرجّح أن يكون السبب لعدم شعورهن بالإكتئاب بعد الحمل الثاني، يعود إلى تناولهنّ هذه الحبوب.

في هذا السياق، رأت كيم أن ما من شيء لتخسره إن حاولت هي أيضاً تناول حبوب المشيمة بعد ولادتها الثانية وها هي اليوم بإنتظار أن تجهز هذه الحبوب حتى تتمكّن من تجربتها.

نذكّر بأنّها ليست هذه المرّة الأولى التي تلمّح فيها كيم إلى فكرة تناول المشيمة بعد الولادة، إنما ذكرت هذا الموضوع سابقاً سنة 2013 بعد ولادة إبنتها "نورث" ولكنها لم تنفّذه. أمّا كورتني، شقيقة كيم، فسبقتها وتناولت المشيمة بعد ولادة طفلها الثالث ونشرت صورة لحبوبها عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

كيم كارداشيان تفكر في تناول المشيمة بعد الولادة الثانية

وأخيراً نشير إلى أن هناك العديد من النجمات اللواتي تناولن المشيمة بعد الولادة مثل "جانويري جونز" وغيرها. ولكن نشير إلى أن ما من مؤشر علمي برهن حتى الآن مدى فعالية هذه الحبوب وفوائدها على صحة الأمّ.

للمزيد من أخبار المشاهير، إضغطي هنا!



أبراج

برج الثور
ينصحك الفلك في مطلع هذا الأسبوع بالإبتعاد عن المزاجية وعدك صب غضبك بمن حولك ل ...
أبراج