كيف يتمّ نزع سنّ الحليب بطريقةٍ آمنة؟

نزع اسنان الحليب

في الإجمال، تسقط أسنان الحليب لوحدها من دون أي تدخّل. ولكن، في بعض الحالات، يتفلّت جزء من السن فيما يبقى الجزء الآخر منه عالقاً، الأمر الذي يسبب الإزعاج للأطفال، لاسيما إذا كان موضع السنّ في المقدّمة، ويُصعّب عليهم عملية قضم الأطعمة الصلبة واللزجة. ومن هذا المنطلق، يمكنكِ كأمّ أن تتدخلي لنزع السن المتفلّت متّبعةً الخطوات البسيطة التالية:

متى تكون زيارة الطفل الأولى لطبيب الأسنان؟

أولاً: تأكّدي من أنّ السنّ متفلّت بما يكفي لنزعه من دون التسبب بألمٍ أو نزيفٍ أو جرحٍ، أي أنّه يميل ويتحرّك بحريةٍ داخل تجويفه، لكأنّه سيسقط لوحده بأي دقيقة.

ثانياً: دلّكي بلطافة اللثة حيث موضع السنّ، وذلك من أجل إرخاء هذا الأخير وتجنيب الطفل أي شعورٍ بالألم أو الإنزعاج. وفي حال تبيّن لكِ أنّ هذه المنطقة طرية، ضعي عليها بعض الأسبيرين أو جيل فموي لتخفيف الوجع.

ثالثاً: التقطي السنّ باثنين من أصابعك بواسطة قطعة شاشٍ معقّمة، ثم قومي بتحريكه بلطافةٍ من اليمين إلى اليسار ومن الأمام إلى الخلف.

رابعاً: اضغطي تدريجياً على السنّ باصبعيكِ طبعاً وليس بمعصمكِ وكامل ذراعك.

خامساً: اطلبي من طفلكِ أن يميل إلى الأمام إذا ما نزفت لثته بعد اقتلاع السنّ منها. فبهذه الحركة، ستُجنّبينه ابتلاع الدم.

سادساً: اضغطي بواسطة قطعة شاشٍ جديدةٍ على اللثة حيث كان السنّ، وذلك من أجل إيقاف النزيف.

متى يستطيع طفلي تنظيف أسنانه بمفرده؟



إختبار الشخصية

هل تظنين أنكِ تحمين طفلك كلياً من الجراثيم؟ إختبري تصرفاتكِ وستفاجئين بالنتيجة!