كيف تخبرين زوجك بأمر تعلمين أنه قد يثير غضبه؟

كيف تخبرين زوجك بأمر تعلمين انه قد يثير غضبه

بعد أن قدمنا لك أبرز النصائح التي تجعله يفتح قلبه لك، حان الوقت اليوم لنطلعك على أهم النقاط التي تساعدك في إخبار زوجك أمر تعلمين أنّه قد يثير غضبه.

ولكن، تخلّصي أوّلاً من الشعور بالقلق والتوتّر لتتمكني من اتباع النصائح التالية!

اختاري الوقت المناسب

بغض النظر عن الخبر الذي يُمكن أن يزعج زوجك؛ سواء كان متعلقاً بحياتكما الخاصة أو بالأوضاع المادية أو غيرها، حاولي دائماً أن تختاري الوقت المناسب لمشاركته به.

يلعب الوقت دوراً أساسياً في طريقة تلقي زوجك للخبر؛ تخيّلي مثلاً ردّة فعله إذا أخبرته عن رسوب طفلك في المدرسة، مباشرةً بعد عودته من العمل ! لا بدّ من أن تكون ردّة فعل عنيفة؛ لذلك، اختاري الوقت الذي يكون فيه هادئاً ومرتاحاً.

أدخلي في الموضوع بشكل مباشر

من أكثر الأشياء التي يكرهها الرجل وتزيده عصبية هو شعوره بأنّك "تحومين" حول الموضوع وتخشين إطلاعه عليه؛ فحتى ولو كان الأمر لا يستحق ردّة فعلٍ مبالغ بها، فأنت بذلك قد تتسببين بها!

لذلك، ليس عليك سوى أن تدخلي في صلب الموضوع بشكلٍ مباشر وصراحة مطلقة.

ذكّريه بأنّكما تشكلان فريقاً واحداً

تشعرين وأنّ الموضوع سينفجر في وجهك؟ ذكّري زوجك أنّكما تشكلان فريقاً واحداً وأنّكما معاً في السراء والضراء. بهذه الطريقة، أنت تقدمين له الدعم المعنوي وتشعرينه بوجودك بقربه ما يجعله يتعلق بك أكثرويقدر جهدك وتعبك.

إقترحي حلول بدلاً من التركيز على المشكلة

بعد إطلاعه على المشكلة أو الموضوع المزعج، أسرعي إلى اقتراح الحلول وتجنبي التركيز على المشكلة؛ بهذه الطريقة، أنت تخففين من الغضب الذي يشعر به زوجك ولو بشكلٍ غير مباشر.

إمنحيه مساحته الخاصة

وأخيراً، إذا تحوّل زوجك بسبب الموضوع إلى رجلٍ صامت؛ فننصحك باحترام الأمر وعدم المحاولة كثيراً لدفعه إلى الكلام. احترمي مساحته الخاصة وانتظري حتى يهدأ لتعودي وتتحدثي إليه.

والآن، إليككيف تجعلين نفسك الأولوية في حياة زوجك.



إختبار الشخصية

إختبار: ما هي الصفة التي يقولها عنكِ زوجكِ سراً؟