كيف اعرف ان اذن طفلي تؤلمه؟

كيف اعرف ان اذن طفلي تؤلمه

كيف اعرف ان اذن طفلي تؤلمه؟ ما هي الأعراض التي يعاني منها الطفل في حال معاناته من ألم في أذنيه؟ تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" إذ سنساعدك من خلال تزويدك بأبرز المعلومات حول هذا الموضوع.

تعتبر هذه المشكلة الصحية من بين المشاكل الشائعة التي يعاني منها الأطفال الصغار. ومن بين الأعراض التي يعاني منها في هذه الحالة تتضمن:

  • المعاناة من الصداع الشديد.
  • احمرار أو تورم طبلة الأذن أو الأذن الخارجية.
  • وضع الطفل يديه باستمرار على أذنيه.
  • خروج السوائل من الأذن.
  • عدم تمكن الطفل من السماع بشكلٍ جيد.
  • وجود طنين في الأذن.
  • المعاناة من القيء والإستفراغ.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.

ما الذي يجب عليّ القيام به؟

  • مراجعة الطفل للخضوع للفحوصات اللازمة.
  • تقديم الحبوب أو الأدوية للطفل بعد الحصول على موافقة الطبيب.
  • في حال وصف المضادات الحبوب للطفل، التأكد من اتباعه الإرشادات اللازمة.

متى يجب عليك استشارة الطبيب؟

يجب عليك التأكد من مراجعة الطبيب في الحالات التالية:

  • عدم تحسن حالة طفلك حتى بعد تناوله المضادات الحيوية.
  • خروج بقع من الدم من الأذن.
  • زيادة حدة الأعراض التي يعاني منها.
  • تورم الأذن واحمرارها.

كيفية الوقاية من هذه المشكلة

من أجل تجنب معاناة الطفل من هذه المشكلة من الأصل، يمكنك الإعتماد على الخطوات التالية:

  • عدم تنظيف الأذن من خلال استخدام الأغراض الحادة.
  • تجنب جلوس الطفل إلى جانب شخص يعاني من البرد.
  • خضوع الطفل للتطعيمات اللازمة.
  • استخدام الطفل السدادات في حال كان يسبح بكثرة.


إختبار الشخصية

إختبار: ما الذي تعرفينه عن قوارير المياه المعبّأة وأيّها تختارين لطفلكِ مع عودته الجديدة إلى المدرسة؟