ماذا تفعلين عندما يخبرك طفلك أن لا أحد يلعب معه في المدرسة؟

كيفية مساعدة الطفل الذي لا يلعب احد معه في المدرسة

الخوف من المدرسة والإمتناع عن الذهاب اليها في كل صباح أمر شائع كثيرًا لدى معظم الأطفال وسبق وتحدثنا عن الأسباب المحتملة التي تجعل الطفل خائفًا من الذهاب الى المدرسة سواء كان بهدف البقاء بجانب والدته او بسبب تعرضه للمضايقات في حرمها من المدرسة او الأطفال الآخرين او لأي سبب آخر.

في مقال سابق، تطرقنا معًا الى شكوى الطفل من المدرسة وما الذي يجب أن تقومي به عندما يخبرك طفلك أن المعلمة تهينه وتصرخ عليه، لك ماذا لو أتاك طفلك ذات يوم وقال لك أن لا أحد يلعب معه؟ إقرأي هذا المقال.

أولًا من الطبيعي كأم أن يقلقك هذا الأمر جدًا لكن وبصرف النظر عن الأسباب التي تجعل طفلك مرفوضًا من زملائه في المدرسة يجب أن تتأكدي من أنه لا يقوم باختلاق الأكاذيب لكي يبقى بجانبك مثلًا او لكي يلفت انتباهك من خلال إثارته لعواطفك او لأي سبب آخر. لذا ما عليك فعله في بادئ الأمر هو :

  • تمطئنيه أنك ستحلين الأمر وأنك دائمًا بجانبه لمساعدته في أي شيء يحتاجه.
  • توجهي فورًا الى المدرسة للإستعلام عن كل ما يجري داخل أسوارها، كيف يتصرف طفلك في الصف؟ ما هي طبيعة علاقته بزملائه؟ هل يجلس منفردًا؟ هل يتعرض للمضايقات؟ إذا كان فعلًا يتعرض للرفض من قبل زملائه إبدأي وبمساعدة المعلمة في حل هذه المشكلة.
  • تحدثي معه عن مفهوم الصداقة وأهميتها في حياة كل فرد وطريقة التعامل مع الأصدقاء وحب العطاء والمشاركة لان معظم مشكلات الأطفال في هذا السنّ تتمحور حول التصرف بأنانينة.
  • قومي بدعوة زملائه إلى حفلة صغيرة في منزلك مثلًا ودعيهم يرون الجانب الجميل في طفلك اذا كان لا يجيد التصرف معهم بلطف.

إقرأي أيضًا: كيف تتعاملين مع الطفل كثير الكلام؟



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟