كيف تتناولين مختلف أنواع الأدوية لتتوافق مع مواعيد الصيام في رمضان؟

كيفية تناول الادوية في رمضان

مع بداية شهر رمضان، تكثر التساؤلات حول طرق العلاج بعض الحالات الطبية المزمنة او التي تستلزن تناول الأدوية بصورة ضرورية، فكيف تستطيعين تناول الأدوية في هذا الشهر الفضيل بشكل سليم؟ اقرأي هذا المقال.

تختلف طريقة تناول الأدوية في رمضان مع اختلاف نوع هذه الأخيرة فمثلًا:

المضادات الحيوية

قومي بتعديل توقيت تناول هذه الأدوية بشكل يتناسب مع صيامك:

  • إن كانت جرعتك مثلاً حبّة واحد في اليوم، من المفضّل تناولها عند السحور.
  • إن كانت حبتين في اليوم، فقسّمي الجرعتين ما بين الفطور والسحور.
  • إن كان نوع المضاد الحيوي يفرض عليك تناول الجرعات مرات عدة في اليوم، استشيري طبيبك لإيجاد بدائل صحية تتناسب مع صيامك.

أدوية القلب

غالبًا ما يتم اتباع التقسيم نفسه للأدوية المضادة للحيويّة، ولكن احصري على استشارة طبيبك قبل الصيام، فبعض الحالات مثل الذبحات القلبية غير المستقرّة وغيرها لا تسمح لك بالصيام.

الأدوية المسكنة للألم

ان احتجت لتناول مسكنات الألم لعلاج آلام الأسنان او الصداع او الأوجاع الأخرى فيُنصح بأخذ الدواء بعد تناول الطعام مباشرة لكي لا يضر بمعدتك.

أدوية ضغط الدم المرتفع

يتعيّن عليك استشارة طبيبك في هذه الحالة اذ في معظم الأحيان ينصح افطارك في رمضان ان كنت تعانين ضغط الدم المرتفع.

ولكن في حال الصيام، يمكنك ضبط مواعيد الدواء خلال ساعات الإفطار في رمضان مع مراعاة نصائح الطبيب بشأن الأغذية المناسبة.

إقرأي أيضًا: 5أنواع من الأدوية لا يجوز تناولها مع الشاي!



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!