وسائل عملية ناجحة للتخلص من فكرة تقلقك عالقة في ذهنك

كيفية التخلص من فكرة عالقة في ذهنك

هل علقت يومًا أغنية في ذهنك إلى حدٍّ أزعجك؟ ماذا إذًا لو كنت لا تعرفين كيفية التخلص من فكرة عالقة في ذهنك تقلقك وتشتت باقي افكارك؟

سواء أكنت من الأشخاص الذين يفكرون كثيرًا أم لا، ستمرين حتمًا بأيام لا يسعك التفكير خلالها سوى يفكرة واحدة تشغل بالك ولا تتمكنين من التخلص منها بسهولة. إليك في هذا الإطار وسائل عملية ناجحة للتخلص من فكرة تقلقك عالقة في ذهنك.

علامات تدلّ على أنك كثيرة التفكير

دعينا أولًا نحدد ما إذا كنت شخصًا يكثر التفكير بشكل عام أم لا. لمعرفة ذلك، كلّ ما عليك القيام به هو الإجابة عن الأسئلة التالية:

  • هل تمضين وقتًا طويلًا في البحث عن المعاني الخفية لكلّ ما يقال لك؟
  • هل تفكرين في مناقشات حصلت بينك وبين الآخرين، وتفكرين في الأمور التي كان يجدر بك قولها وتلك التي كان من الأفضل عدم التفوه بها؟
  • هل تعيدين اللحظات المحرجة في ذهنك وتفكرين بها مرارًا وتكرارًا؟
  • هل تطرحين على نفسك سؤال "ما لو.." باستمرار؟
  • هل تواجهين صعوبة في النوم لأنّ عقلك لا يرتاح؟

إذا أجبت نعم على أي من الأسئلة السابقة أو كلها، فأنت شخص يفكر كثيرًا.

الحل بيدك

في حال كنت ترغبين في الحصول على الراحة النفسية أخيرًا، إليك الخطوات التي يجدر بك القيام بها للتخلص من الأفكار العالقة في ذهنك:

  • درّبي نفسك على التجاهل من خلال تضييع الوقت في القيام بأمور أخرى
  • لا تحاولي قراءة عقول الناس
  • تحلّي بالصبر ولا تفرطي التفكير بأمور لم تحدث بعد
  • تعلمي كيفية الإستماع للآخرين بدون الحكم عليهم
  • نظمي وقتك وضعي خططًا لإنجاز مهماتك كي لا يؤثر تفكيرك على أدائك
  • كثفي ساعات نومك إذ إنّ قلة النوم تجعل الشخص عصبيا وعنيفا
  • مارسي التمارين الرياضية التي تعمل على تنشيط الجسم وتخليصه من السلبية والأفكار السوداء

تعرفي أيضًا إلى أسباب الإكتئاب المفاجئ وطرق الوقاية منه



إختبار الشخصية

أي نوع من الشخصيات العاطفية أنت؟ اختبري!