عبير.عقيقي عبير.عقيقي 06-10-2021

تسألين عن كم مدة الرضاعه الطبيعيه للطفل؟ في هذه المقالة تجدين الإجابة المفصلة حول موضوع الرضاعة بشكل عام، فموقع عائلتي يوافيك دومًا بكل جديد في هذا الإطار.

ias

بعدما كشفت لك فوائد الرضاعة الطبيعية، ورغم أنّ الرضاعة الطبيعية أمرًا طبيعيًا، إلا أنّ الكمّ الهائل من الأسئلة التي تطرحينها حولها يجعلها خاصة جدًا وكأن لكل أم أسلوب خاص تتفاعل به مع الرضاعة، من دون أن ننسى عامل الطفل. إليك كل ما تحتاجين الى معرفته حول عدد مرات إرضاع طفلك ومدة إرضاعه فيما يلي:

كم مرة يجب أن أرضع؟

يجب أن يرضع الأطفال حديثي الولادة من 8 إلى 12 مرة يوميًا لمدة الشهر الأول تقريبًا. في الحقيقة، يسهل هضم حليب الثدي، لذلك يشعر الأطفال حديثو الولادة بالجوع في كثير من الأحيان. هذا وتساعد التغذية المتكررة على تحفيز إنتاج الحليب خلال الأسابيع القليلة الأولى.

بحلول الوقت الذي يبلغ فيه طفلك من شهر إلى شهرين، من المحتمل أن يرضع من 7 إلى 9 مرات في اليوم. وفي هذه الفترة من المهم أن تقرأي عن الفرق بين الرضاعة الطبيعية والرضاعة الصناعية.

في الأسابيع القليلة الأولى من حياة رضيعك، يجب أن تكون الرضاعة الطبيعية "حسب الطلب"، أي كل ساعة ونصف إلى ثلاث ساعات تقريبًا. مع تقدم الأطفال حديثي الولادة في السن، يقل عدد الرضاعة لديهم، وقد يكون لديهم جدول زمني أكثر قابلية للتنبؤ. قد يتغذى البعض كل 90 دقيقة، في حين أن البعض الآخر قد يستغرق من ساعة الى 3 ساعات بين الوجبات.

يجب ألا يمضي الأطفال حديثي الولادة أكثر من 4 ساعات من دون أن يرضعوا.

كيف تحسبين الوقت بين الرضعات؟

احسبي المدة الزمنية بين الوجبات من الوقت الذي يبدأ فيه طفلك في الرضاعة إلى الوقت الذي يبدأ فيه طفلك الصغير في الرضاعة مرة أخرى. بعبارة أخرى عندما يسألك طبيبك عن عدد مرات إرضاع طفلك، يمكنك أن تقولي "كل ساعتين تقريبًا" إذا بدأت إطعامه في الساعة 6 صباحًا، وكانت الوجبة التالية حوالي الساعة 8 صباحًا، ثم 10 صباحًا…

في البداية، قد تشعرين وكأنك ترضعين على مدار الساعة، وهو أمر طبيعي. بعد فترة وجيزة، سيمضي طفلك وقتًا أطول بين الوجبات.

كم من الوقت تستغرق كل جلسة رضاعة؟

قد يرضع الأطفال حديثي الولادة لمدة تصل إلى 20 دقيقة أو أكثر في أحد الثديين أو كليهما. عندما يكبر الأطفال ويصبحون أكثر مهارة في الرضاعة الطبيعية، فقد يستغرق الأمر حوالي 5 الى 10 دقائق على كل جانب.

تعتمد المدة التي تستغرقها الرضاعة الطبيعية عليك وعلى طفلك على أمور أخرى، مثل:

  • وصول مخزون الحليب الخاص بك بعد يومين من الولادة
  • يحدث رد الفعل المنعكس على الفور أو بعد بضع دقائق من الرضاعة
  • تدفق الحليب قد يكون بطيئًا أو سريعًا
  • قدرة الطفل على مص هالة صدرك أو فشله في ذلك
  • بدء طفلك في البلع على الفور أو يأخذه ببطء
  • نوم الطفل خلال الرضاعة أو تشتته، مع العلم أنه هناك 3 خرافات عن نوم الاطفال لا تصدقيها!

وأخيرًا، تعلمي طريقة الرضاعة الصحيحة للطفل قبل أن تلدي لتواجهي هذه المرحلة بثقة.

الأمومة والطفل الأم والطفل الرضاعة تغذية الطفل الرضيع

مقالات ذات صلة

الأمومة والطفل طفلك يعاني من الإمساك؟ نشاطات وأطعمة تقيه من هذه المشكلة
مفيدة ومضمونة!
تسخين الحليب الصناعي لطفلك: الدوافع والمخاطر
الأمومة والطفل هكذا تتحدثين مع طفلك عن وسائل التواصل الاجتماعي
كوني له مثال!
الأمومة والطفل فوائد تناول البيض للأطفال
يمكن تناوله يوميًا!
الأمومة والطفل توقيت بدء إرضاع طفلك بالزجاجة ونصائح لنجاح العملية
وضعيات الرضاعة بالزجاجة أمر أساسي!
الأمومة والطفل 7 طرق لتكون أبًا صبورًا مع أطفالك لا تتجاهلها!
التخطيط المسبق هو المفتاح!
الأمومة والطفل أطفال يموتون في بريطانيا بسبب انتشار عدوى Strep A
بكتيريا تعيش في الحلق والجلد!
الأمومة والطفل نصائح للأهل: هكذا تدعمون الصحة النفسية لأطفالكم!
حبّك غير المشروط أساس!
الأمومة والطفل علاج الإمساك عند الأطفال في المنزل ونصائح لتجنّبه
يمكنك الوقاية من الإمساك لدى الأطفال!
الأمومة والطفل أسباب تشققات الجلد عند الأطفال وأفضل الطرق العلاجية
لعق الشفاه قد يكون سببًا!
الأمومة والطفل طفلك يمضغ قميصه؟ السبب قد يكون خطيرًا!
السلوك طبيعي ولكن...
الأمومة والطفل وزارة الصحة السعودية تحذر من استخدام خافض الحرارة للأطفال دون استشارة طبيب
اطلعي على أهم الإرشادات والتعليمات ...

تابعينا على