كلمة واحدة على كل أم أن تعلمها لطفلها منذ صغره!

كلمة واحدة على كل ام ان تعلمها لطفلها منذ صغره

طفلك ينمو ليتعلم بنفسه أمورًا كثيرة سواء في علاقاته الإجتماعية مع من حوله او في ما يختص بحياته الشخصية. لكن يبقى عليك الدور الأبرز والأهم في نشأته وفي تحديد كيانه وما سيكون عليه في المستقبل.

لذلك عليك أنت أن تعلميه المبادئ الأساسية التي سيتبعها في حياته ومن بين هذه الأخيرة لا تنسي مفهوم الخصوصية التي يترتب على طفلك معرفته جيدًا والبدء بتطبيقه منذ صغره. وفي هذا السياق نبدأ بأهمية الحفاظ على اسرار المنزل، ولترسيخ هذا المفهوم في طفلك كلمة واحدة عليك أن تعلميه اياها وهو في سنّ صغيرة!

لست أدري!

من المهم جدًا أن يفهم طفلك أن خصوصيته وخصوصية افراد المنزل أمر أساسي ولكي يفهم ذلك جيدًا عليه ان لا ينجر بأحاديث الآخرين سواء الأقرباء ام الجيران والأصدقاء الذين سيسألونه في كل مناسبة يتسنى لهم ذلك عن الأمور الخاصة بالمنزل او عن الأسرار العائلية.

لكن في المقابل، لا تخفي عن طفلك الأمور العائلية المتعلقة به او الأخرى المتعلقة بأفراد العائلة لأنك ستثيرين بذلك فضوله لمعرفتها وطبعًا نقلها. لذلك من الأفضل أن تشعري طفلك بأهميته وقيمته واحترامه في المنزل في سن صغيرة مع تعليمه أهمية كتمان السر.

وفي السياق نفسه، عليك أن تتركي مساحة من الاسرار بين أطفالك لأنك بذلك تقوين الروابط بين أطفالك من جهة وتعلمينهم في الوقت عينه اهمية كتمان الأسرار لكن من المهم أن تتقربي منهم وتكوني صديقتهم لكي لا يخفوا عنك الأمور المهمة التي قد تعرضهم لأي أذى او ضرر!

إقرأي أيضًا: كيف أتعامل مع طفلي العنيد؟



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟