بعد اختفائها في البرية لـ15 ساعة هذا ما أنقذ حياة طفلة الثلاثة أعوام!

كلب ينقذ حياة طفلة بعد اختفائها في البرية لمدة 15 ساعة

كثيرة هي القصص والتجارب التي أثبت فيها الكلاب أنهم أصدقاء الإنسان والأكثر وفاء بين الحيوانات وقد استعرضنا بعضًا منها في وقت سابق كقصة الكلب الذي أنقذ الطفل من سوء معاملة الحاضنة او الكلب الذي أنقذ حياة صاحبه من خطأ داهم وغيرها من القصص.

وما حدث مع طفلة الثلاثة أعوام لا يمكن الّا أن يؤكد مرة أخرى أن الكلب صديق الإنسان في الظروف كافة. قصة أورورا الطفلة الأسترالية البالغة 3 سنوات خير دليل على ذلك.

كلب ينقذ حياة طفلة بعد اختفائها في البرية لمدة 15 ساعة

وفي التفاصيل، اختفت أورورا ذات يوم في إحدى البراري في أستراليا وهي برفقة كلبها ماكس، ولم يعثر الأهل على أي أثر لطفلتهما وكلبها الذي اختفى معها.

استمرت رحلة البحث لـ15 ساعة متواصلة تخلّلتها عملية تنقيب دقيقة من رجال الشرطة وحوالى 100 متطوع عملوا طيلة الليل على إجراء مسح للمنطقة من دون أي جدوى.

تلك الليلة انخفضت درجات الحرارة بشكل كبير وشهدت المنطقة هطولًا للأمطار وسط ذعرٍ عاشه أهلها من أن يحدث أي مكروه لها، الا انه وبعد 15 ساعة من البحث، تم العثور على أورورا بفضل كلبها ماكس الذي تبعها خطوة بخطوة وبقي بجابنها طيلة الوقت، ليس هذا فحسب بل حماها من البرد ومن الحيوانات المفترسة بحسب ما أشار اليه تقرير رجال الشرطة.

للمزيد: بالفيديو: هكذا أنقذ طفل السنتين حياة شقيقه التوأم!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟