abir.akiki abir.akiki 29-08-2022

تسألين عن فوائد ومخاطر السباحة أثناء الحمل؟ تابعي ما نقدّمه لك في هذه المقالة من معلومات حول السباحة وأنت حامل!

ias

عندما يتعلق الأمر بممارسة الرياضة أثناء الحمل، فإن السباحة هي أحد أكثر الخيارات أمانًا وفائدة. يعد القيام ببضع الحركات حرة أو حتى سباحة الصدر طريقة ممتعة للحصول على بعض التمارين الهوائية منخفضة التأثير، مع تحسين الدورة الدموية وزيادة مستويات الأكسجين. وهذا بالضبط ما يحتاجه جسمك عندما تكونين حاملًا!
في هذه المقالة، نشاركك ليس فقط الفوائد، وإنّما أيضًا أبرز المخاطر التي قد تواجهينها عندما تمارسين السباحة أثناء الحمل.

مخاطر السباحة أثناء الحمل

لا توجد بالفعل أي مخاطر محددة عندما يتعلق الأمر بالسباحة أثناء الحمل. توضح لاكي سيخون، طبيبة الغدد الصماء الإنجابية وأخصائية العقم وطبيبة التوليد وأمراض النساء، أنّ السباحة هي رياضة منخفضة التأثير حيث لا يوجد خطر السقوط أو الإصابة عالية التأثير.
من جهة أخرى، تنصح الدكتورة سيخون بتوخي المزيد من الحذر عند المشي على سطح حوض سباحة زلق أو مبلل أو عند التسلق من المسبح.
في الحقيقة، هناك بعض مشاكل السلامة التي يجب وضعها في الاعتبار عندما يتعلق الأمر بالسباحة وأنتِ حامل. إذ تقول الدكتور سيخون في هذا الخصوص: “ليس من الآمن الغطس في الماء الساخن جدًا، لذا تجنّبي أحواض الاستحمام الساخنة”، لأن ارتفاع درجة الحرارة يمكن أن يسبب مضاعفات الحمل، وبخاصّةٍ في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.
وتضيف أنه على الرغم من أن حمامات السباحة المعقّمة بالكلور آمنة تمامًا أثناء الحمل، إلا أنه يجب عليك التأكد من أن أي مسطح مائي تسبحين فيه نظيف ولن يعرضك لخطر الإصابة بأي مرض تنقلها المياه.
على الرغم من أن السباحة تعتبر آمنة بشكل عام، يجب عليك دائمًا مراجعة طبيبك للحصول على الضوء الأخضر لأي نوع من التمارين عندما تكونين حاملًا.

فوائد السباحة أثناء الحمل

تعتبر السباحة شكلًا رائعًا من أشكال التمارين الرياضية المنخفضة التأثير التي يمكن أن تخفف الكثير من الآلام الشائعة أثناء الحمل. وأبرز فوائدها:

  • تزيل الضغط عن المفاصل الحاملة للوزن
  • تخفيف التورم من الرجلين
  • تمنحك الراحة النفسية وتخفف الاجهاد
  • تدعم حملك بالليونة والجركة المفيدة
  • قد تساعد في تسهيل المخاض في الشهر التاسع من الحمل

أخيرًا، يختلف كل حمل عن الآخر، ولكن تعتبر السباحة من أبرز النصائح المجرّبة التي تمنحك الراحة في الثلث الثالث من الحمل. إذا كنت تشعرين بالراحة أثناء السباحة، فقومي بذلك طالما طبيبك يوافق على الاستمرار بهذا التمرين. وإذا كان الأمر يزعجك فإمّا توقفّي عن السباحة كليًّا خلال الحمل، أو قومي ببعض التمارين الخفيفة وأنت تقفين في المسبح. فالمهم أن تسفيدي مما تقدّمه لك المياه من استرخاء وراحة.

الحمل صحة الحامل نصائح للحامل

مقالات ذات صلة

تابعينا على