هل للحبق فوائد صحية أثناء الحمل؟

يُعتبر الحبق، بفضل قيمته الغذائية الكبيرة وخصائصه المقاومة للجراثيم والفيروسات والفطريات، من النباتات العجائبية التي تشفي العديد من الالتهابات والاضطرابات الصحية، واستهلاكه بانتظام آمن جداً، لا بل مفيد وضروري أثناء الحمل.

الحبق، باختصار، أحد أبرز أطعمة الحمل الخارقة وأكثرها شيوعاً. ولتعرفي المزيد عنه وعن فوائده الصحيّة، تابعي معنا التفاصيل في هذا المقال:

فوائد الحبق للحامل

الحبق يُنظّم تخثّر الدم

يحتوي الحبق على نسبة عالية جداً من الفيتامين K الضروري لعملية تخثّر الدم. ولهذا، فإنّ إضافته (بكميات معتدلة) إلى النظام الغذائي اليومي يخفّف من احتمالات فقدان الدم والإصابة بالأنيميا.

الحبق يُحفّز نمو الجنين

يُسهم الحبق في تحفيز النمو السليم لقلب الجنين ودماغه ورئتيه وعينيه بفضل ما ينطوي عليه من فيتامين أ.

الحبق يُساعد في بناء عظام الجنين

تحتوي أوراق الحبق على الماغنيزيوم الذي يُساعد في بناء عظام الجنين وغضاريفه، فضلاً عن المنغنيز الذي يُخفّف الإجهاد التأكسدي ويحول دون تضرر الخلايا.

الحبق يزيد نسبة الدم

تحتوي أوراق الحبق على الفولات الذي يلعب دوراً أساسياً في حماية الجنين من التشوّهات الخلقية وزيادة نسبة الدم بشكل صحيّ أثناء الحمل.

الحبق يمنع فقر الدم

يُعتبر الحبق مصدراً جيداً للحديد. من هنا، قدرته على زيادة الهيموغلوبين وخلايا الدم الحمراء، وبالتالي مدّ جسم الحامل بالطاقة وإبعاده عن الإرهاق، أحد الأعراض الشائعة جداً أثناء الحمل.

إشارة إلى أنّ إضافة كمية معقولة من الحبق الطازج أو المجفف إلى أطباق الحامل اليومية سيعود عليها بفوائد جمة. المهم ألاّ تلجأ إلى مكمّلات تحتوي على الحبق وسواه من الأعشاب بكميات مركّزة.

اقرأي أيضاً: أسئلة الحوامل حول الغذاء يُجيب عليها الخبراء!



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟