علاج الكحة للحامل في الشهر الثامن!

علاج الكحة للحامل في الشهر الثامن

المواضيع

  1. علاج الكحة للحامل في الشهر الثامن

  2. اضرار الكحة للحامل وتأثيرها على الجنين

الحكة خلال الحمل امر شائع وبخاصة في الشهر الثامن اليك علاج الكحة للحامل في الشهر الثامن وكل ما يجب ان تعرفيه في هذا الصدد في هذا المقال من عائلتي.

تعتبر الكحة من المشكلات الصحية التي قد تعانيها المرأة خلال فترة الحمل وتترافق معها الكثير من الاعراض المزعجة. لذلك ونظرا الى الاضرار المحتملة للكحة على الجنين وعلى الحمل، من الضروري ان تتبعي بعض الارشادات التي سنتطرق اليها تباعها في هذا المقال لعلاج الكحة وبخاصة في الشهر الثامن من الحمل.

علاج الكحة للحامل في الشهر الثامن

بعد ان عرفناك في وقت سابق على خلطات طبيعية لعلاج السعال لدى الحامل، اليك في ما يلي بعض الارشادات الصحية المهمة لعلاج الكحة في الشهر الثامن من الحمل.

  • غالب ما ينصح الاطباء بتناول البنادول في هذا الصدد لكن حذاري تناول اي دواء قبل حصولك على موافقة طبيبك اولا.
  • تناولي كمية كبيرة من السوائل بما فيها المياه وعصير البرتقال اذ يحتوي هذا الاخير تحديد على نسبة عالية من الفيتامين سي، الفعال في علاج الكحة.
  • اتبعي نظاما غذائيا صحيا وتأكدي من تناول الكمية اللازمة من الفاكهة والخضراوات.
  • تأكدي من الحصول على قسط كاف من الراحة وعلى عدد ساعات كافية من النوم خلال الليل.
  • احتسي الزنجبيل والذي يعتبر من اهم الاطعمة لمكافحة نزلات البرد والكحة والسعال بسبب احتوائه على مواد تحارب الفيروسات المسببة اللانفلونزا ونزلات البرد.
  • تناولي الثوم النيئ مباشرة عند الشعور بظهور اعراض الزكام او البرد. فيعرف الثوم بفوائده العديدة ومن بينها قدرته على علاج الكحة ومحاربة الفيروسات المسببة للانفلونزا ونزلات البرد.
  • تجنبي الشعور بالتوتر والغضب
  • تناولي العسل فهو يساعد على تلطيف الحلق المتقرح وتسكينه. كما وانه يعمل على تخفيف الكحة ا السعال.

واخيرا، يجب ان تعلمي انه على رغم شعور الجنين بهذه الكحة الا انه لا يتأثر بها بأي شكل من الاشكال. لكن في حال زيادة حدة الاعراض، تأكدي من استشارة طبيبك لمعرفة السبب الكامن وراء ذلك.

اضرار الكحة للحامل وتأثيرها على الجنين

وبعد ان عرفناك على العلاجات الطبيعية للكحة المستمرة ولانك بالطبع ستتساءلين عزيزتي الحامل عن الاضرار المحتملة للكحة المستمرة على الجنين ومسار الحمل، تابعي معنا قراءة هذا المقال.

في الواقع، يجب ان تعلمي عزيزتي الحامل انه في حال معاناتك من هذا العارض ليوم واحد، فهذا الامر لن يكون له اي تأثير على صحتك او صحة الجنين ونموه.

لكن في حال استمرار الكحة لاكثر من يومين، من المحتمل ان تعاني الضغط الذي يؤثر بدوره على صحتك النفسية والجسدية. وبالتالي يفرز جسمك هرمون الكورتيزول الذي يعبر المشيمة ويؤثر على طريقة نمو الجنين بطريقة سلبية.

لهذا السبب عليك ان تتأكدي من استشارة الطبيب فور معاناتك منه للبقاء على المسار الامن واللجوء الى الطرق التي تساعدك على التخلص منه والتي عرضنا لك عينة منها انفا.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟