طفل لا يجيد السباحة يرمي بنفسه في المسبح لينقذ توأم من الغرق!

طفل لا يجيد السباحة ولكنه تمكن بشجاعته من انقاذ طفلين آخرين من الغرق!

أن يتحلى طفل في السادسة من عمره بالشجاعة الكافية لكي يرمي بنفسه ليخلص أنسباءه التوأم البالغين عامًا ونصف العام من الغرق أمر من النادر فعلًا أن نراه لدى الأطفال في هذا السن.

لكن ما لا يمكن أبدًا رؤيته لدى أي شخص وفي أي سنّ كان والذي جعل من الطفل برانسون لي من ولاية ليويزيانا الأميركية بطلًا بكل ما للكلمة من معنى أنه قد رمى بنفسه في حوض السباحة ليخلص التوأم من الغرق وهو لا يجيد السباحة حتى.

وفي التفاصيل فإن برانسون وفور رؤية التوأم يغرقان في حوض السباحة رمى بنفسه فورًا وراءهما فتمكن من اخراجهما من الحوض وقد تمسك بحافة هذا الأخير حتى لا يغرق بدوره ثم بدأ بالصراخ وطلب النجدة.

لا تتركي طفلك بمفرده قرب الماء وتفادي الملهيات أثناء اشرافك عليه

ولما هرع الجميع الى المكان قاموا بإخراج برانسون من المسبح ليقوموا فورًا بـ الإسعافات الأولية للطفلين الذين كادا يفقدان حياتهما ولحسن الحظ أنهما تجاوبا مع محاولات إنقاذهما فتم نقلهما بعدها الى أقرب مستشفى حيث تلقيا العلاج اللازم.

وبحسب الأطباء فلولا اخراج الطفلين من حوض السباحة في الوقت اللازم لما كانا على قيد الحياة اليوم ويعود الفضل في ذلك الى برانسون الطفل الشجاع الذي خاطر بحياته من أجل انقاذهما من الموت المحتم!

إقرأي أيضًا: مع إقتراب موسم السباحة: خطر لم تسمعي به من قبل على كل والدين الحذر منه!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟