يا لشقاوة الصبيان: طفل تسبب بإقفال هاتف والدته لمدّة 47 سنة!

طفل تسبب بإقفال هاتف والدته لمدة 47 سنة

رغم التحذيرات من أضرار إعطاء الهاتف المحمول للأطفال ما دون سن الثالثة للعب أو مشاهدة الفيديوهات، إلّا أنّ شريحة كبيرة من الأمهات يعتمدن هذا النهج لإلهاء صغارهن، كي يتمكّن من إنجاز بعض المهام الأخرى.

هذه حال إحدى الأمهات من سكان المدينة الصينية شانغهاي، والتي أعطت طفلها هاتفها الذكي من طراز آيفون ليشاهد بعض الفيديوهات التعليمية. ولكن ما لم تتنبه له هو أنّ صغيرها البالغ من العمر سنتين فقط قام بإقفال الهاتف سهواً. وفي محاولة منه لإعادة فتح الجهاز، وبعيداً عن ناظري والدته، قام بإدخال الرقم السري لمرّات لا تحصى.

والنتيجة؟

كما هو معروف، وعند إدخال الرقم السري الخطأ في جهاز الأيفون – أو مختلف منتجات شركة آبل مثل الآيبود والآيباد، يقوم الجهاز بإقفال نفسه تلقائياً لفترة زمنية محددة. وكلّما تم إدخال المزيد من الأرقام السرية الخاطئة، كلّما إزدادت مدّة الإقفال. بالتالي، وبعد محاولات الطفل المتكررة، تم ّإقفال الهاتف لـ25 ميلون دقيقة، أي ما يعادل 47 عاماً!

ما العمل إذاً؟

الأم التي تم تعريفها على أنّها من عائلة Lu الصينيّة باتت أمام خيارين؛ إعادة ضبط الهاتف حسب إعدادات المصنّع Factory Reset، أو الإنتظار لمدّة 47 عام للتمكن من عادة فتحه!

وتخبر الأم أنّها إنتظرت لمدّة شهرين على أمل أن تزول المشكلة من تلقاء نفسها لكن دون أي جدوى، مصرّحةً: "لا أستطيع الإنتظار لمدّة 47 عاماً بالفعل، وإخبار حفيدي أنّ الأمر كان خطأ والدك!"

القصّة الطريفة إجتاحت مواقع التواصل الإجتماعي وتداولها الرواد من مختلف أنحاء العالم لغرابتها، إذ جاءت لتؤكّد مرّة أخرى مدى شقاوة الصبيان الصغار وعزمهم على تحقيق ما يريدونه، حتّى لو عنى ذلك إدخال الرقم السري لمرات لا تحصى قبل الإستسلام!

إقرئي المزيد: إلى كل الأهالي الذين يمتلكون هاتف آيفون: إحذروا هذا الخلل المحتمل الذي يؤثر على أطفالكم!



أبراج

برج الثور
ينصحك الفلك في مطلع هذا الأسبوع بالإبتعاد عن المزاجية وعدك صب غضبك بمن حولك ل ...
أبراج