جديد التكنولوجيا: ضمادات تسرع الشفاء مصنوعة من بروتين موجود في جلد الأجنة!

ضمادات تسرع الشفاء مصنوعة من بروتين موجود في جلد الأجنة

لدى إصابتنا او إصابة أطفالنا بأي جروح طفيفة اول ما نلجأ اليه لشفائها هو الضمادات، وهذه الأخيرة احدى ابرز المحتويات في حقيبة الإسعافات الأولية للأطفال بشكل خاص.

ولأن الضمادات هي الأكثر فعالية والأسهل من حيث الإستخدام، عمل باحثون من جامعة هارفرد على تطوير ضمادات مصنوعة من الفيبرونكتين الجنيني وهو بروتين موجود في جلد الأجنة ويعمل هذا الأخير على تسريع التئام الجروح في الوقت الذي لا يترك فيه آثارًا للندوب الناجمة عنها.

وبحسب الخبراء، فإن الفيبرونكتين الموجود في جلد الجنين يعمل على تجميع أنسجة الجلد ويساعد على التئام الجروح بشكل أسرع مما تحتاجه عملية الشفاء عادةً.

الفيبرونكتين الموجود في جلد الجنين يعمل على تجميع أنسجة الجلد ويساعد على التئام الجروح بشكل أسرع

بدأ الخبراء بتطبيق تجاربهم على الفئران وقد لاحظوا التئام الجروح التي استخدموا عليها الفيبرونكتين أسرع بثلاثة أيام من الجروح التي وضعت عليها ضمادات عادية. وقد لوحظ كذلك أنه بعد استخدام الفيبرونكتين اختفت الندبات بشكل شبه نهائي وسُجّل عدم وجود بقع بنية تنتج عادة من الجروح.

وأشار الباحثون في السياق نفسه أن مادة الفيبرونكتين الموجودة بكثرة في جلد الجنين تختفي تلقائيًا لدى الولادة لذلك هم يعملون على تطوير نسخة اصطناعية منها.

تإقرأي أيضًا: عادة غريبة تعتمدها كيت ميدلتون في اطلالاتها فما السر وراءها؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!