صوم الطفل المصاب بالسكري

صوم الطفل المصاب بالسكري

يحتاج صيام شهر رمضان المبارك قدرة صحية كبيرة، وللأطفال خصوصية في التعامل مع الصيام ذلك لأنهم يحتاجون لإعداد صحي واهتمام خاص بهم لئلا يؤثر الصيام بشكل سلبي على الصحة العامة لديهم وهذا ما تناولناه في موضوع سابق عن كيفية تعويد طفلك على الصوم . ويحتاج الطفل المصاب بالسكري لعناية خاصة ووعي كبير لدى الطفل. وهناك عوامل ضرورية قبل صيام الطفل يجب معرفتها أولاً: نسبة الهيموجلوبين (HBAIC) فقد تحدث المشاكل عند المصاب بالسكر عندما تكون هذه النسبة مرتفعة (أكثر من 12% مثلاً) حيث إن المتوقع لهذه النسبة أن تكون 68%. إذا صام المصاب بالسكري فلا بد من الإلتزام بتناول الوجبات كاملة (الإفطار والسحور ووجبة صغيرة عند منتصف الليل) . ثانياً: المصابون بالنوع الاول من السكري يعتمدون على الإنسولين فلا بد من الإتفاق مع الطبيب حول جرعة الأنسولين ومتى يُمكن أخذها. ثالثاً: من هم على برنامج علاج الأنسولين المكثف فلا بأس من أخذ جرعة الأنسولين العكر عند الأفطار مع الأنسولين الصافي (السريع) عند الإفطار وعند الوجبات الأخرى.



إختبار الشخصية

هل تظنين أنكِ تحمين طفلك كلياً من الجراثيم؟ إختبري تصرفاتكِ وستفاجئين بالنتيجة!