abir.akiki abir.akiki 22-04-2022

تسألين عن صداع الحامل في الشهر الرابع؟ يقدّم لك موقع عائلتي التفاصيل كاملة حول هذه الحال التي تصيب الحامل ويكشف لك عن العلاجات المنزلية.

ias

المعاناة من الصداع أثناء الحمل أمر شائع وليس مدعاة للقلق. وفي حين لا يعتبر من مخاطر الشهر الرابع من الحمل، نكشف لك اليوم في مقالتنا هذه، عن أسباب صداع الحامل في الشهر الرابع تحديدًا وعن العلاجات المنزلية التي تكون في كثير من الأحيان فعّالة.

صداع الحامل في الشهر الرابع: الأسباب

في الحقيقة، قد تكون المرأة في الثلث الثاني وتحديدًا في الشهر الرابع من الحمل، أقل عرضة للإصابة بالصداع، حيث أن الجسم عادة ما يتكيف مع التغييرات الهرمونية في هذه المرحلة من الحمل.
ومع ذلك، فإن بعض النساء يعانين من صداع التوتر الناجم عن التغيرات الهرمونية طوال فترة الحمل. وقد تشمل الأسباب:

  • الوزن الزائد
  • ضغط الدم المرتفع
  • الشد العضلي
  • وضعيات النوم غير المريحة
  • قلة النوم
  • التغذية السيئة

صداع الحامل في الشهر الرابع: العلاجات المنزلية

في كثير من الحالات، يمكن أن تساعد العلاجات المنزلية في تهدئة صداع الحامل في الشهر الرابع. تتضمّن بعض العلاجات المنزلية التي قد تكون فعّالة ما يلي:

  • وضع كمادة باردة أو دافئة على الرأس لمدة 10 دقائق في المرة الواحدة
  • أخذ حمام دافئ للتخلّص من توتر العضلات
  • التمدد ورفع الرجلين
  • القيام بتمارين خفيفة مثل اليوجا أو السباحة
  • الجلوس أو الوقوف بوضعية مريحة
  • أخذ فترات راحة متكررة بعيدًا عن الشاشات
  • شرب الكثير من الماء طوال اليوم
  • الحصول على قسط وافر من الراحة
  • الحصول على تدليك لطيف للرأس

حيل تجنّب صداع الحامل في الشهر الرابع

في حين أنه من المحتمل أن تكون بعض أنواع الصداع لا مفر منها، فقد تساعد بعض الخطوات اليومية في منع حدوثها في المستقبل. تحققي من هذه النصائح حتى تتمكّني من إيقاف الصداع المحتمل:

  • تناول الطعام بانتظام: يؤدي تخطي الوجبات إلى انخفاض نسبة السكر في الدم للحامل، مما قد يؤدي إلى الصداع.
  • النوم جيّدًا: الحصول على قسط كافٍ من الراحة مهم في فترة الحمل. فالنوم يريح عضلاتك ويزيل التوتر.
  • تدوين الأطعمة التي تسبب الصداع: يمكن أن تؤدي الشوكولاتة والجبن ومنتجات الألبان واللحوم المصنعة والأطعمة الأخرى إلى الإصابة بالصداع. لذا تابعي ما تأكلينه ولاحظي الروابط المؤدية إلى أنماط الألم لديك.
  • الابتعاد عن شرب القهوة: يمكن أن يؤدي التقليل من الكافيين أثناء الحمل بشكل مفاجئ إلى الإصابة بالصداع.
  • الحصول على بعض الهواء: تجنّبي الأماكن الحارة والروائح القوية، فأنت أكثر حساسية تجاهها من أي وقت مضى.
  • تبديل الإضاءة: يمكن أن تتسبب الإضاءة الفلورية ومساحات العمل الخالية من النوافذ في حدوث صداع. لذا اتّخذي ما يمكنك من خطوات للتحكم في بيئتك.
  • اعتماد وضعية مريحة: حاولي ألا تنحني أثناء قيامك بعمل قريب لفترات طويلة من الزمن.

أخيرًا، إليك تفاصيل المساج للحامل بين الممنوع والمسموح.

الحمل صحة الحامل

مقالات ذات صلة

تابعينا على