شعر بأن بكاء طفلته غير طبيعي، هكذا أنقذ حدس هذا الوالد حياة رضيعته!

شعر بأن بكاءها غير طبيعي فأنقذ حياتها

حدس الأم لا يخطئ وهذا ما نعلمه جميعنا لكن من قال أن حدس الأب لا يصدق أيضًا في المسائل المصيرية المتعلقة بأطفاله؟

ستو بوزنل هو أب إنكليزيّ يبلغ 45 عامًا من العمر يوجه رسالة الى كل الآباء والأمهات ويسألهم الإصغاء الى حدسهم دائمًا حتى لو بدوا بنظر الجميع "أغبياء" او موضع سخرية أحيانًا فهو بفضل حدسه تمكن من انقاذ حياة رضيعته ميغان البالغة 4 أسابيع من العمر في الوقت الذي كان سيظن فيه الجميع أنه يبالغ في ردة فعله.

كان بكاء ميغان ذلك اليوم غريب بعض الشيء فشعر الأب ستو أن ثمة خطب ما في طفلته ولم يكن مطمئنًا لحالتها بالرغم أن ما من أعراض تجعله يشك أنها ليست بخير فسارع الى اصطحابها الى المستشفى.

"شعرتُ بأنها ليست بخير من طريقة بكائها وفضّلت أن أبدو غبيًا أمام الأطباء لكن الأهم أن أطمئن عليها". بهذه الكلمات سرد الوالد ما حدث معه ذلك اليوم ولحسن الحظ أنه أصغى الى حدسه فبعد أن عاين الأطباء الطفلة اكتشفوا أنها مصابة بـ إلتهاب الدم او Sepsis وهو أحد المضاعفات المهددة للحياة الناجمة عن الالتهابات الخطيرة كالإلتهابات البكتيرية التي تصيب مجرى الدم والعظام والكلى والجلد والرئتين وغيرها.

الإنتان أو تسمم الدم أو التهاب الدم أو تعفن الدم، أربعة مصطلحات لإحدى مضاعفات العدوى التي قد تهدّد الحياة والتي أصيبت بها هذه الطفلة.

لتدخل بعدها في غيبوبة استمرت 3 أيام ولحسن الحظ أنها تجاوبت مع العلاج واستفاقت وحالها تتحسن تدريجيًا! أصغي دائمًا الى حدسك أيتها الأم لأنه ينقذ أطفالك حتمًا من ما قد يحصل لهم والتجارب السابقة خير دليل على ذلك!

إقرأي أيضًا: خطر صامت في منزلك يهددّ أطفالك ولا تدركين..



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟