لهذا السبب المهم لا تقدمي إطلاقاً على إغلاق حمالة الصدر بواسطة الحلقة الأضيق!

سبب ضرورة عدم إغلاق حمالة الصدر بواسطة الحلقة الأضيق

قد يكون بالنسبة لكِ مجرد تصرف يومي تقومين به بشكل عشوائي ودون أي تفكير... ولكن هل تعلمين أنك على الأرجح تضعين حمالة الصدر بشكل خاطئ؟

هذا ما تمّ الكشف عنه مؤخراً عبر الموقع الخاص بإحدى الماركات الرائدة في تصنيع حمالة الصدر عالمياً، ليتبين أنّ هناك طريقة صحيحة وأخرى خاطئة لارتداء الحمالة، تتعلق بالحلقات الموجودة في موضع إغلاقها في الخلف.

سبب ضرورة عدم إغلاق حمالة الصدر بواسطة الحلقة الأضيق

فعلى ما يبدو، يعتبر اللجوء إلى الحلقة الأولى من ناحية اليمين، أي تلك التي تعطيكِ المقاس الأضيق، هو خطأً فادحاً يجب على سيّدة الإمتناع عنه.

ولكن لماذا؟

بإختصار، يقصّر هذا الإجراء من إستمرارية حمالة الصدر بشكل كبير، ويسبب تراجعًا في نوعيتها، كما أثرها المشدود مع الوقت. فاللجوء إلى الحيار الأضيق وإختيار المقاس على أساسه هو من الأخطاء الشائعة في هذا الخصوص، والتي تسبب بالتحديد إرتخاءً واضحاً وسريعاً من الأنسجة المطاطة الخلفية للحمالة.

ما الإجراء الصحيح؟

الحلّ لهذه المشكلة بسيط للغاية، فكلّ ما عليكِ فعله هو إختيار حمالة بمقاس مريح على الخصر عند إغلاقها على الحلقة الوسطى أو الأخيرة.

فإن إخترتها بمقاس مناسب حسب قاعدة الحلقة الأخيرة أي الأكثر اتساعاً، فتستطيعين مع مرور الوقت وإرتخاء المطاط فيها أن تقومي بتضييقها من خلال اللجوء إلى الحلقة الوسطى، ومن ثم الأضيق، وبالتالي ضمان إستمراريتها لفترة أطول!

فهل سمعتِ بهذه المعلومة المهمة من قبل؟ شاركي المقال مع صديقاتكِ لتحذيرهنّ من هذا الخطأ الشائع!

إقرئي المزيد: إختبار: ماذا تكشف الطريقة التي ترتدين بها حمالة الصدر عن شخصيتك؟



إختبار الشخصية

إختبار: أيّ ملابس حمل أنتِ؟