لهذا السبب الصادم اغسلي دائماً الملابس الجديدة قبل إرتدائها!

سبب ضرورة الملابس الجديدة قبل إرتداءها

عندما تعودين إلى المنزل بعد جولة تسوّق طويلة تكلّلت بالنجاح، لا شكّ بأن آخر مكان تريدين وضع فيه مشترياتك الجديدة هو الغسالة، فأنت تتوقين للبسها... ولكنكِ ستغيّرين رأيكِ تماماً بعد قراءة المقال!

إذ تبين أن إزالة بطاقة السعر وارتداء الملابس الجديدة مباشرةً من دون غسلها ليس بالفكرة الجيدة إطلاقاً، إذ إنّ ملابسكِ قد تبدو لكِ جديدة، ولكنّها مرّت في أماكن عديدة لن تخطر ببالكِ.

ونبدأ مع السبب البديهي، إذ يشير الخبراء في هذا الخصوص إلى ضرورة غسل أي قطعة ملابس قبل إرتدائها، خصوصاً إن كانت تلامس الجلد مباشرةً وتحتكّ مع مصادر التعرٌّق. فأنتِ لست الأولى التي جرّبتها، وعلى الأرجح قام أقلّه 10 أشخاص بتجربتها قبلكِ؛ وإن كنتِ محظوظة للغاية، فجميعهم يكونون ملتزمين بمعايير النظافة الشخصية الأدنى قبل تجربتها!

هذا الأمر معلوماً بعض الشيء، ولكن ما تجهلينه ويعدّ حتى أكثر خطورة من تعرّض القطعة للتعرّق هو القمل، فمن المحتمل أن يتمّ إنتقال القمل من فرد إلى آخر من خلال إرتداء الملابس نفسها، إذ إن هذه الحشرات، وبالأخص القمل الأبيض، تستطيع أن تصمد على الأقمشة، خصوصاً إن كانت مكوّنة من الألياف الطبيعية!

والأمر لا يقتصر على القمل فقط، إذ إن بعض الأمراض المعدية الخطيرة قد تنتقل من خلال الملابس، كالجرب مثلاً! فأنتِ لا تستطيعين أن ترصدي بالعين المجرّدة ماذا يوجد على قماش الملابس، خصوصاً إن كان يحتوي على طبقات عديدة ومواد تسمح لذلك مثل الفرو على السترات.

بالإضافة إلى ذلك، فإنّ المواد الكيميائية المستخدمة في مختلف مراحل تصنيع الملابس قد تؤذي بشرتكِ وتتسبّب بتحسّسها، ما يفرض عليكِ غسلها لتحصين نفسكِ.

بعد الإطلاع على هذه المعلومات، هل ستقدمين على ارتداء الملابس الجديدة قبل غسلها من الآن وصاعداً؟ نشكّ في ذلك!

إقرئي المزيد: ما هي اضرار نشر الغسيل داخل المنزل‎؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!