تصرف تقوم به المرأة كثيراً خصوصاً بعد أن تصير أماً يخفف من رغبة الزوج بالجماع!!

خطأ ترتكبه المرأة يؤثر على رغبة الزوج

عندما نتحدث عن العلاقة الحميمة، كثيرة هي الأمور التي قد تؤثر في زيادة الرغبة لدى كلا الزوجين وكثيرة أيضًا الأمور التي تفقدهما الرغبة في ممارسة العلاقة وقد استعرضنا عيّنة منها في وقت سابق!

ولكن ان أردنا أن نركّز على رغبة الزوج بشكل خاص، ومن بين الأمور التي تقضي على رغبة الرجل، تصرف واحد لا تدركين أنك تقومين به خصوصاً بعدما صرت أماً وتتحملين الكثير مع أطفالك فتفقدين صوابك!

إحذري اقتراف هذا الخطأ..

الصراخ من أكثر التصرفات التي تفقدك أنوثتك بنظر زوجك، ليس هذا فحسب بل يؤثر سلبًا على رغبته في الفراش وهذا ما بينته الأبحاث.

صحيح أنّ العلاقة الحميمة بعد الشجار لها فوائد عدة ومن بينها توطيد العلاقة وانهاء كل آثار للشجار وللأمور السلبية التي قد يخلفها لكن بمجرّد صراخك على الزوج لن يرغب بعدها بإمضاء أوقات رومانسية وحميمة برفقتك لأنك قد مسيت بجزء من كرامته أولًا وبمزاجه كذلك الأمر فضلًا عن أنّ الصراخ ومعاملة الزوج بطريقة فظة يجعلانه يفقد القليل من ثقته بنفسه وبخاصة في هذه الأوقات.

لذا ومهما كان السبب الذي قد يثير غيظك وبخاصة ان كان زوجك السبب حذاري ان تصرخي عليه سواء قبل ممارسة العلاقة الحميمة او في أي وقت آخر. ولا تنسي أنّ الحوار هو مفتاح التواصل الصحي والعلاقة الزوجية الناجحة!

واخيرًا، هل تشعرين أن زوجك يتهرّب من ممارسة العلاقة الحميمية في الكثير من الأحيان؟ هل هذا الأمر يقلقك وتريدين معرفة الأسباب وراء عدم شعوره بالرغبة في ممارسة الجماع؟ ان كنت امرأة عصبية ودائمة الصراخ فقد أصبحت الآن على يقين بأن عصبيتك هي السبب في ذلك!

إقرأي ايضًا: 5 أمور لا تراها المرأة جذابة في الرجل إطلاقًا!



إختبار الشخصية

أي قارة أنتِ في الفراش؟