حقائق مخيفة عن الماركات العالمية والموضة

حقائق مخيفة عن الماركات العالمية والموضة

هل كنت تعلمين أن وراء أضواء عالم الموضة الأخّاذة والجذّابة، جانباً مظلماً ومخادعاً سيحثّك على التفكير مرّتين قبل شراء ملابس على الموضة؟ إكتشفي في هذا المقال كيف تغيرت الموضة مع الوقت وما هي الجوانب المقلقة التي تخبئها:

- أصبحت الموضة تتغيّر كلّ أسبوع لتشعرك بأنّك لست "على الموضة" بينما كانت سابقاً تتغير في شكل موسمي أي في الصيف والشتاء فقط. فقد أصبحت في أيامنا هذه الموضة سريعة وتحثّنا على الشراء أكثر لمواكبتها.

للمزيد: تجنّبي ارتداء الملابس الضيقة

- تستفيد مراكز التسوّق من فترة التخفيضات لبيع ماركات الملابس الزائفة أي الملابس ذي النوعية الرديئة وليس كما تعتقدين أنّهم يبيعون خلال هذه الفترة ملابس الموسم السابق.

- وفقاً لمركز الصحة البيئية العالمية، إن العديد من العلامات التجارية الكبرى تبيع حقائب يد، أحزمة وأحذية تحتوي على مادة الرصاص، المعادن الثقيلة والمواد الكيميائية المضرّة للصحة. ونشير إلى أن التعرّض الدائم لهذه المواد يؤدّي إلى خطر الإصابة بالعقم لدى النساء ويؤثّر على صحة المرأة الحامل والجنين، كما قد يسبّب النوبات القلبية، السكتات الدماغية وارتفاع ضغط الدم.

- تصنّع معظم الملابس بطريقة رديئة حتّى تفسد بسرعة وتضطرّي إلى شراء غيرها.

- تشير الدراسات العالمية والأرقام إلى أن معظم الملابس المطرّزة والتي تحتوي على الخرز مصنّعة في أفقر بلدان العالم على يد أطفال مهمّشين لأن يدهم العاملة أرخص من غيرهم.

للمزيد: نصائح لم تعرفيها من قبل عن الملابس الداخلية!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟