بعد 7 سنوات من المحاولات الفاشلة، ثنائي يرزق بطفل بمجرد قيامهما بأمرين اثنين!

ثنائي يرزق بطفل بعد 7 سنوات من المعاناة

نيكولا ومارك زيمانوسكي ثنائي عانيا الأمرين طيلة 7 سنوات متتالية من الزواج والتي فشلت في خلالها كل مساعيهما في الحمل والإنجاب. أربع سنوات مرت بعد بدء الثنائي بعلاجات العقم الـ IVF والتي باءت هي بدورها بالفشل بعد أن أنفقا عليها اكثر من 20 الف يورو من دون جدوى.

حتى توصل الطبيب المتابع لحالتهما الى محاولة أخيرة وهي الطلب من كلاهما الإقلاع عن ممارسة أمر واحد، الزوج مارك ممارسة التمارين الرياضية الشاقة الذي اعتاد على القيام بها لسنوات. اما نيكولا فقد طلب منها الطبيب الإمتناع عن وضع العطور.

فالتمارين الرياضية الشاقة تحثّ الجسم على انتاج هرمون الأندروفين لتخفيف آلام العضلات والذي يعمل بدوره على تقليل فرص نجاح علاجات العقم. في الوقت الذي تحتوي فيه العطور بشكل عام على مواد كيميائية تدخل الى الدم وتؤثر أيضًا على هذه العلاجات.

لبّى الثنائي طلب الطبيب وامتنعا عن القيام بهذين الأمرين بشكل نهائي ليتلقّيا بعد فترة وجيزة الخبر الذي لطالما انتظراه وهو حمل نيكولا بطفلهما شارلز الذي ولد بصحة جيدة وخالف التوقعات بصموده بعد تعرض نيكولا لإجهاض توأمين قد حملت بهما بعد بدء خضوعها لعلاج العقم في وقت سابق.

وأخيرًا، تشير نيكولا الى أن سلسلة من النصائح والممنوعات قد فرضها الطبيب عليهما كالإقلاع عن الكافيين والإكثار من المأكولات الصحية وغيرها من النصائح التي تزيد فرص الحمل والتي نجحت مجتمعة في تحقيق حلمها بأن تصبح أمًا.

إقرأي أيضًا: ولدت 3 اطفال في 11 شهرًا!



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟