jana.abdallah jana.abdallah 01-09-2022

أثبت دراسة معينة أن تناول الفيتامين د أثناء الحمل قد يُقلل من خطر إصابة الطفل بهذا المرض الذي قد يسبب إضطرابات ومشاكل في المستقبل.

ias

من المعروف أن على الحامل تناول أهم المُكملات الغذائية في هذه الفترة خصوصًا الفيتامينات التي تحميها وجنينها من خطر الإصابة بأي مشاكل وأمراض هي بالغنى عنها، ويُعتبر الفيتامين د من أبرز هذه الفيتامينات التي عليك عدم الإستهانة بها.

هذا ما كشفته الدراسة!

كشفت دراسة لباحثين من جامعة ساوث هامبتون أن تناول الأم مكملات فيتامين د أثناء الحمل يقلل فرص إصابة الرضع حتى عمر عام بالأكزيما التأتبية والتي هي عبارة عن إلتهاب مُزمن، وقد أضافت هذه الدراسةأن الأطفال معرضون لخطر أقل للإصابة بالإكزيما التأتبية في عامهم الأول إذا تناولت أمهاتهم 1000 وحدة دولية من فيتامين د يومياً منذ الأسبوع الـ 14 من الحمل، وحتى فترة الرضاعة.

اعتمدت هذه الدراسة على تجربة عشوائية شاركت فيها حوالي 700 إمرأة حامل، تناولت 352 منهن مكملات فيتامين د منذ الأسبوع الـ 14 للحمل، والأخريات علاجاً وهمياً، وقد توصلت النتائج أن أطفال الأمهات اللواتي تناولن المُكملات كانوا أقل إصابة في الشهر للتعرض لهذا المرض.

كم تحتاجين من الفيتامين د أثناء الحمل؟

يقول الأطباء إذا بدأت في تناول فيتامين د مبكرًا أثناء الحمل، فإن التوصية القياسية البالغة 400 وحدة دولية قد تكون كافية، ورغم هذا، يجب على المرأة الحامل التأكد من تناول الفيتامين د قبل الحمل.

ومن هنا، يجب أن تعلمي أن يعتبر فيتامين د من اهم الفيتامينات التي يجب على الحامل تناولها اثناء فترة الحمل، فمن المعروف ان هذا الفيتامين يقوي صحة الأسنان والعظام، وهناك الكثير من الدراسات التي اثبتت اهمية تناول فيتامين د اثناء الحمل لأنه مفيد للصحة. فإن تناول هذ الفيتامين يساعد في الحفاظ على توازن المعادن في الجسم، يدعم جهاز المناعة ويقوي عظام الجنين ويقي من خطر التعرض لتسمم الحمل. يساهم الفيتامين أيضاً بالعديد من الأمور مثل تنظيم مستويات الكاليسيوم والفسفور في الجسم.، الوقاية من أمراض السرطان والسكري، وتعزيز نمو الخلايا وإنقسامها الطبيعي.

من هنا، إليك ما اهمية فيتامين د للجنين والحامل وما اعراض نقصه في الجسم!

الحمل صحة الحامل نصائح للحامل

مقالات ذات صلة

تابعينا على