تغيّم الرؤية أثناء الحمل: أسبابه وأعراضه

اسباب واعراض تغيم الرؤية اثناء الحمل

عديدةٌ هي الأعراض التي تصيب المرأة أثناء الحمل. ولكن، منها ما تكثر الأحاديث والنقاشات عنه وعن أسبابه مثال الغثيان الصباحي والإمساك، ومنها ما لا يأتي أحدٌ على ذكره على الرغم من أنّه جزء لا يتجزأ من الحمل. ومن أبرز الأمثلة على هذه الأعراض: تغيّم الرؤية الذي يمكن أن يطرأ في المراحل الأولى للحمل ويستمرّ إلى ما بعد الولادة.

تغيرات الحمل في الشهر الخامس

وعلى غرار معظم المشاكل والأعراض التي تواجه المرأة أثناء الحمل، يتأتى تغيّم الرؤية عن ثورة الهرمونات وتأثيرها في زيادة كمية السوائل داخل العينين وتكثيف عدسة العينين والقرنية وتغيير ضغط السوائل على البؤبؤين وزيادة إنتاج الدمع. وقد يكون تغيّم الرؤية مشكلة بحد ذاتها، إلا أنه من الممكن أن يكون أيضاً عارضاً من أعراض إحدى المشاكل الصحية الأكثر خطورةً لاسيما إذا ما ترافق مع العلامات التالية:

* الحساسية

* جفاف العينين

* البقع

* الإنزعاج

* تغيّر الرؤية

* ازدواجية الرؤية

لذا، إن كنتِ حاملاً وتعانين من مشاكل في الرؤية، انتبهي! فثمة احتمال أن تكوني مصابة بالسكري أو بارتفاعٍ في الضغط المصاحب للحمل أو بفرطٍ في ضغط الدم. ومن هذا المنطلق، تنصحكِ "عائلتي" باستشارة الطبيب ليتولّى تصحيح الحالة ومعالجتها كي لا تتطوّر بعد الولادة إلى حالة أكثر تعقيداً.

تغيرات الحمل في الشهر السادس



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟