طرق عملية لتعليم الاطفال الترتيب والابتعاد عن الفوضى

تعليم الاطفال الترتيب والابتعاد عن الفوضى

المواضيع:

  1. الطفل الفوضوي أو السلوك الفوضوي؟

  2. تعليم الاطفال الترتيب والابتعاد عن الفوضى

اليك طرق تعليم الاطفال الترتيب والابتعاد عن الفوضى بالتفاصيل والخطوات اللازمة التي تنمي لدى الطفل مهارة الاعتناء بمحيطه وترتيب اغراضه الشخصية.

تعدّ فوضوية الأطفال من التصرفات التي تزعج الاهل وتحديداً الأم، لأنّه ينافي الترتيب الذي تعمل الأم على تحقيقه في المنزل. فالراشدون يهتمون للمظاهر ورؤية الأشياء مرتبة وفي مكانها، في حين يرى الأطفال في الأمر تسلية ومتعة للتعبير عن المرح. فهل الطفل فوضوي في طبيعته أم سلوكه فوضوي؟ وما هي الحيل لتعليم الاطفال الترتيب والابتعاد عن الفوضى؟ تابعي التفاصيل في هذه المقالة واحصلي على نصائح للتخلص من فوضى المنزل.

الطفل الفوضوي أو السلوك الفوضوي؟

إنّ عالم الفوضى بالنسبة للأطفال ممتع ويعكس مرحهم وحبّهم للعب والضحك، لذا نجد معظم الأطفال يتصرفون بفوضوية عن غير قصد. خاصة وأنّهم لا يعرفون أصلاً الفرق بين الترتيب والفوضى، بما أنّهم يمارسون الفوضى في غرفة اللعب أو غرفة النوم في معظم الأحيان. لذا، من المهم أن نفصل بين تصرّف الأطفال وشخصيّتهم، بحيث أنّه يمكن تهذيب التصرفات، فما هي طرق تعليم الاطفال الترتيب؟

حيل تعليم الاطفال الترتيب والابتعاد عن الفوضى

اليك في ما يلي طرق للتصرف مع الفوضى التي يحدثها الأطفال بهدف تعليمهم مهارة الترتيب والتنظيم بعيداً عن رغبتنا في رؤية المنزل مرتّب. فكما سبق وذكرنا أنّ الطفل لا يعي أهمية الترتيب، ويقوم بالفوضى تعبيراً عن تصرّفه بالراحة.

  1. علّميه كيفية ترتيب ألعابه من خلال الترتيب أمامه ومعه بغض النظر عن التفاصيل

  2. زوّديه بالعلب الضرورية لجمع ألعابه

  3. إعطه مساحة خاصة ليلعب بفوضوية، كطاولة خاصة باللعب بالمعجون

  4. حددي مساحة على الحائط ليرسم عليها، فهو لا يعني له الحائط شيئاً ولا يعرف أنّه بالرسم عليه يضرّ بمظهر المنزل الجميل. هذه فرصة لاكتشاف فوائد الرسم للطفل وتأثيره على نمو شخصيته

  5. حددي مكان للفوضى واللعب فيمتنع عن نشر الألعاب في أرجاء المنزل

  6. إعطه وقتاً إضافياً للترتيب، فالهدف تعليمه أسس الترتيب وليس التريب بأسرع وقت ممكن

  7. شجّعيه واشكريه على ترتيب ألعابه

  8. لا تعاقبيه إذا رفض الترتيب بل تساهلي معه واعطه وقتاً إضافياً

وفي الختام، هناك نشاطات قد تحدث فوضى كبيرة، ولكن لها فوائد تعليمية مهمّة لطفلك فلا تحرميه منها. إنّنا ككبار قد نتقاعص أحياناً ونؤجل عملية الترتيب لا بل نبرر لأنفسنا الفوضى في المنزل، لذا من المهم عدم معاقبة الطفل أو الحكم عليه إذا كان يتصرف بفوضوية.



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!