تصرفات ثلاثة، حذاري القيام بها مع طفلك!

تصرفات ثلاثة لا يجدر بالام القيام بها مع طفلها

مما لا شك فيه أن طريقة تعاملك مع طفلك في سنّ صغيرة من عمره لها التأثير الأكبر في ما سيؤول اليه طفلك في المستقبل وما ستكون عليه شخصيته وطريقة تعامله مع من حوله كذلك.

ونظرًا الى حساسية الموضوع وأهمية انتباهك الى تصرفاتك مع طفلك، عرضنا لك سابقًا الأخطاء التي ترتكبينها في تربية طفلك وانعكاسها المباشر على تصرفاته. اما اليوم فسنسلّط الضوء على أمور ثلاثة إحذري القيام بها مع طفلك وهي التالية:

تقاطعينه وهو يتكلم:

من المهم جدًا أن تعلمي أن إنصاتك لطفلك وهو يتكلم بشكل دائم من دون مقاطعته يعمل على تنمية قدراته التواصلية واللفظية فضلًا عن أنه يساهم في تقوية ذاكرته وزيادة ثقته بنفسه. اما مقاطعته عن الكلام فيؤثر بطريقة معاكسة عليه.

يبكي ويبدأ بالصراخ فتلبين له كل طلباته:

غالبًا ما يحاول الطفل فرض نفسه وجعل أهله ينفذون طلباته بمجرد تمدده أرضًا والصراخ عاليًا او البكاء وبخاصة في الأماكن العامة مسببًا الإحراج لهم فيضطرون حينها الى تنفيذ طلباته.

الا أن انصياعك لطفلك تفاديًا للإحراج سيجعله يعاود الكرة مرارًا وتكرارًا ويحاول دائمًا فرض نفسه بهذه الطريقة غير آبه بكلمتك. دعيه يصرخ مرة ومرتين وثلاثة من دون جدوى فلن يكررها بعدها.

توبخينه أمام الناس:

وأخيرًا، توبيخ الطفل والتقليل من شأنه، بالإضافة الى التهديد والتجاهل المستمر يضعف ذكاءه ويشعره بالعجز ويفقده ايضًا الثقة بنفسه وبإمكانياته، ناهيك عن شعوره الدائم بالخوف من الآخرين.

إقرأي أيضًا: جملة واحدة توقف نوبة غضب طفلك بسرعة البرق!



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!